مقدمة 1-حركة الشباب تقول إنها قتلت 43 جنديا في قاعدة إثيوبية بالصومال

Thu Jun 9, 2016 7:44am GMT
 

(لإضافة تصريحات وتفاصيل وتغيير المصدر)

من فيصل عمر وعبدي شيخ

مقديشو 9 يونيو حزيران (رويترز) - قالت حركة الشباب الصومالية المتشددة إن مقاتليها نفذوا هجوما انتحاريا بسيارة ملغومة استهدف قاعدة لقوات إثيوبية تعمل ضمن قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال (أميسوم) اليوم الخميس مما أسفر عن مقتل 43 جنديا.

وقال سكان قرب القاعدة ببلدة هاجلان إنهم سمعوا دوي انفجار قوي ثم أصداء تبادل كثيف لإطلاق النار قبل الفجر بقليل. وقالوا إن إطلاق النيران استمر لساعة على الأقل بعد الانفجار.

ولم يرد تعليق على الفور من قوة أميسوم المؤلفة من قوات من دول أفريقية تدعم الحكومة الصومالية في قتالها ضد المتشددين المرتبطين بتنظيم القاعدة.

وتقول أميسوم عادة إن إعلان أعداد القتلى والجرحى مسألة تخص البلدان المشاركة في القوة الأفريقية. وفي الهجمات السابقة كانت أعداد القتلى التي أعلنتها حركة الشباب أكبر كثيرا من الأرقام التي أعلنتها الجهات الرسمية.

وقال الشيخ عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم العمليات العسكرية لحركة الشباب لرويترز إن مقاتلي الحركة اقتحموا قاعدة أميسوم في هاجلان واستخدموا سيارة ملغومة قبل أن يتبادلوا إطلاق النيران مع القوات الإثيوبية هناك.

وأضاف أن عددا من مقاتلي الشباب قتلوا أيضا لكنه لم يذكر رقما محددا.

وقال إن الانفجار كان قويا ودمر بوابة القاعدة وأجزاء منها وإن مقاتلي الشباب اقتحموا القاعدة وأخرجوا الجنود الإثيوبيين ثم انسحبوا.   يتبع