بريطانيا تستهل الاحتفالات بعيد ميلاد الملكة التسعين بقداس كنسي

Fri Jun 10, 2016 9:34am GMT
 

لندن 10 يونيو حزيران (رويترز) - تستهل بريطانيا اليوم الجمعة احتفالات بعيد ميلاد الملكة إليزابيث التسعين حيث تنطلق أحداث تبدأ بقداس على شرف أطول ملوك بريطانيا جلوسا على العرش.

يقام القداس في كاتدرائية القديس بولس في لندن ويشارك فيه لفيف من الشخصيات البارزة تضم إلى جانب أفراد العائلة المالكة رئيس الوزراء ديفيد كاميرون. وسيقام القداس احتفاء أيضا بالأمير فيليب -الذي تمتد فترة زواجه بالملكة 68 عاما- بمناسبة عيد ميلاده الخامس والتسعين.

وسيقول الأب ديفيد أيسون راعي الكاتدرائية "اليوم خصوصا نشكر الرب على العمر الذي منحه لمليكتنا جلالة الملكة إليزابيث لإخلاصها البالغ والتزامها النابع من احترامها للواجب وقيادتها التي تفيض حبا ووفائها الجم ومكانتها الملكية وإنسانيتها العطوف."

وتجلس الملكة إليزابيث على عرش بريطانيا منذ 64 عاما وهي أطول مدة جلوس على عرش بريطانيا على الإطلاق. وقد بلغت التسعين في أبريل نيسان لكن تمشيا مع التقاليد التي تقضي بإقامة الاحتفالات في الصيف يقام أيضا حفل رسمي بعيد ميلادها في يونيو حزيران عادة.

وفي هذه المناسبة تم إطلاق سادس وآخر صورة من سلسلة الصور الملكية الرسمية التي التقطتها المصورة الأمريكية آني ليبوفيتز وتظهر فيها الملكة مع زوجها في قلعة وندسور غربي لندن.

وستحضر الملكة غدا السبت عرضا تقليديا لجنود في زي الاحتفالات الرسمي بوسط لندن ثم عرضا جويا لطائرات سلاح الجو الملكي فوق قصر بكنجهام.

وتختتم الاحتفالات بإقامة مأدبة لأكثر من عشرة آلاف شخص في أضخم حفل في الهواء الطلق وسيكون ذلك في شارع (ذا مول) الطريق الرئيسي المؤدي إلى قصر بكنجهام. وينظم للحفل حفيدها بيتر فيليبس.

وفي احتفالات تبث على شاشات كبيرة في متنزهات لندن سيتوافد الضيوف من أكثر من 600 جمعية خيرية ومنظمات أخرى ترعاها الملكة.

وقالت الحكومة أيضا إن من المتوقع أن يشارك ملايين البريطانيين في احتفالات تقام عبر البلاد. (إعداد محمد الشريف للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)