كلينتون تلتقي إليزابيث وارن ضمن سعيها لتوحيد الحزب الديمقراطي خلفها

Fri Jun 10, 2016 4:08pm GMT
 

واشنطن 10 يونيو حزيران (رويترز) - اجتمعت هيلاري كلينتون مرشحة الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية اليوم الجمعة مع السناتور إليزابيث وارن وهي من القياديين التقدميين البارزين في إطار سعيها لتوحيد الحزب خلفها في حملتها ضد المرشح الجمهوري دونالد ترامب.

واجتمعت الاثنتان في منزل كلينتون بواشنطن بعد يوم من إعلان وارن تأييدها لكلينتون في مسعاها للوصول للبيت الأبيض مضيفة بذلك تأييدا من الجناح الليبرالي في الحزب الديمقراطي مع استعداد وزيرة الخارجية السابقة للمضي قدما بعد معركة مطولة مع برني ساندرز في الانتخابات التمهيدية للفوز بترشيح الحزب.

وحصلت كلينتون في وقت سابق من هذا الأسبوع على تأييد عدد المندوبين المطلوب للفوز بترشيح الحزب في الانتخابات الرئاسية التي تجرى في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني. ويأمل قادة الحزب أن ينسحب ساندرز قريبا من المنافسة.

وأثارت أنباء اجتماع كلينتون مع وارن تكهنات بأن كلينتون ربما تدرس ترشيحها لتكون نائبة لها. ولدى سؤالها في مقابلة مع قناة إم.إس.إن.بي.سي أمس الخميس عما إذا كانت ناقشت هذا الاحتمال مع كلينتون قالت وارن إنها لم تناقشه.

وتأييد وارن لكلينتون سيسمح لها بكسب تأييد أنصار ساندرز الذين تم استقطابهم ضدها خلال الانتخابات التمهيدية التي استغرقت أطول من المتوقع لها. وتتشارك وارن مع ساندرز في عدد من الآراء بشأن قضايا مثل مواجهة تجاوزات وول ستريت والتفاوت في الأجور.

كما خاضت وارن وهي سناتور عن ولاية ماساتشوستس مجادلات مع ترامب على تويتر. وقال ترامب اليوم الجمعة إن وارن واحدة من "أقل أعضاء مجلس الشيوخ إنتاجا" وأضاف في تغريدة "أتمنى أن يقع عليها الاختيار لمنصب نائب الرئيس."

(إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)