هاميلتون الأسرع في التجارب الحرة الأول لسباق كندا وماسا يصطدم بحاجز

Fri Jun 10, 2016 6:14pm GMT
 

من ايان جوردون

مونتريال 10 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - سجل لويس هاميلتون بطل العالم ثلاث مرات أسرع لفة في جولة التجارب الحرة الأولى لسباق جائزة كندا الكبرى ضمن بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات بينما تعرض فيليبي ماسا سائق وليامز لحادث اصطدام سيارته بلوحة إعلانية ضخمة لهاينكن اليوم الجمعة.

وتصدر هاميلتون الفائز بسباق مونتريال أربع مرات والمنتشي بانتصاره في موناكو خلال الجولة الماضية التجارب متفوقا على زميله في فريق مرسيدس نيكو روزبرج متصدر بطولة العالم.

وحقق السائق البريطاني أفضل زمن وقدره دقيقة واحدة و14.755 ثانية متفوقا على زميله الألماني بفارق 0.331 ثانية.

واجبر هاميلتون على تجنب المنعطف الأخير حتى لا يصطدم بفرناندو ألونسو سائق مكلارين الذي خفض من سرعته أمام سيارة السائق البريطاني.

وقال هاميلتون عن زميله السابق "كان الأمر خطيرا بعض الشيء من فرناندو."

وأدى ماسا لظهور الراية الحمراء لأول مرة على حلبة جيل فيلينيف في مونتريال عندما فقد السيطرة على سيارته في المنعطف الأول محطما جناحها الخلفي كما اصطدمت سيارته بلوحة إعلانية أثناء رجوعها للخلف.

وقال ماسا عبر دائرة الاتصال الخاصة بالفريق بعد انتهاء التجارب بالنسبة له عقب سبع لفات فقط "أعتقد أني أواجه مشكلة. أوقفت نظام تقليل الاحتكاك وفقدت السيطرة على الجزء الخلفي تماما."

وجلب فريق فيراري -الذي لم يتوج بأي سباق هذا الموسم- شاحن توربيني جديد في الجولة السابعة في محاولة من أقدم وأنجح فريق في البطولة لتقليص الفجوة مع مرسيدس.   يتبع