مجلة ألمانية تناشد البريطانيين عدم الخروج من الاتحاد الأوروبي

Fri Jun 10, 2016 6:42pm GMT
 

برلين 10 يونيو حزيران (رويترز) - تصدر مجلة دير شبيجل الألمانية طبعتين باللغتين الألمانية والإنجليزية يوم السبت تحتويان على مناشدة قوية للبريطانيين باختيار البقاء في الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء الذي يجرى في 23 يونيو حزيران.

وستطبع المجلة الأسبوعية غلافين مختلفين يحمل الأول الذي يباع في بريطانيا عنوان "من فضلكم لا تغادروا.. لماذا تحتاج ألمانيا للبريطانيين."

وقالت دير شبيل إنها ستطرح النسخة البريطانية بسعر مخفض قدره 2 جنيه استرليني (2.90 دولار).

وقال كلاوس برينكبومر رئيس تحرير دير شبيجل إن موضوع الغلاف سيشرح لماذا لا يستطيع الاتحاد الأوروبي الاستغناء عن بريطانيا.

وقال في بيان اليوم الجمعة "الهدف هو توجيه مناشدة قوية ومؤثرة ومتعددة اللغات إلى البلد: من فضلكم لا تغادروا."

في الوقت الذي نأى فيه الساسة الألمان بأنفسهم عن الحملة خشية الظهور في دور الموجه للبريطانيين تخشى برلين من خسارة بلد مهم بالتكتل وله نفس روح السوق الحر.

وقالت دير شبيجل إن الغلاف سيصف الدور المهم الذي لعبته بريطانيا في تأسيس الاتحاد الأوروبي وسيحلل عواقب خروجها من التكتل على أمن أوروبا والقدرة على محاربة الإرهاب.

وأظهر مسح أجرته "تي.إن.إس" لصالح دير شبيجل أن 79 في المئة من الألمان يرغبون في بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي.

وعبر أكثر من نصف المشاركين عن اعتقادهم بأن خروج بريطانيا لن يكون له تأثير سلبي على الاقتصاد الألماني مقارنة بنسبة 36 في المئة قالوا إن الموقف الاقتصادي في ألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد بالقارة الأوروبية سيتدهور.

وأجري المسح الذي شارك فيه 1025 شخصا يومي السابع والثامن من يونيو حزيران. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)