مقدمة 1-وثائق محكمة تكشف تناقض أقوال مدان بالاغتصاب في جامعة ستانفورد

Fri Jun 10, 2016 7:17pm GMT
 

(لإضافة تعليق البيت الأبيض)

من كورتيس سكينر

سان فرانسيسكو 10 يونيو حزيران (رويترز) - أظهرت وثائق محكمة اليوم الجمعة أن السباح السابق بجامعة ستانفورد الذي أثار حكم مخفف صدر بحقه في واقعة اعتداء جنسي موجة إدانات واسعة قد تحدث عن تعاطي المخدرات والخمور قبل التحاقه بالكلية. ويتناقض ذلك مع ادعاءات السباح للقاضي بأنه لم تكن لديه سابق خبرة بالخمور.

وحكم القاضي آرون بيرسكي في محكمة مقاطعة سانتا كلارا العليا الأسبوع الماضي على بروك تيرنر (20 عاما) بالحبس ستة أشهر في سجن المقاطعة بعد إدانته بالاعتداء جنسيا على امرأة وهي فاقدة الوعي. وكان الادعاء طالب بتوقيع عقوبة السجن ست سنوات على تيرنر.

وقبل صدور الحكم بعث تيرنر خطابا للقاضي قائلا إنه بلا خبرة سابقة في احتساء الخمور. ووفقا لوثائق المحكمة قال تيرنر في ذلك الخطاب "كنت قد جئت من مدينة صغيرة في أوهايو ولم تكن لي من قبل أبدا خبرة في الاحتفال الذي يشمل احتساء الخمور."

وأضاف أيضا أنه حين جاء إلى ستانفورد شجعه زملاؤه الأكبر سنا في فريق السباحة وأصدقاؤه على احتساء الخمور في المناسبات الاجتماعية.

وتابع "أتمنى لو أن لدي القدرة على العودة بالزمن وعدم تناول مشروب في تلك الليلة."

لكن سجلات المحكمة أظهرت أن مسؤولي المحكمة كشفوا عن العديد من الرسائل النصية التي أرسلها واستقبلها تيرنر والتي تشير إلى شرائه وتعاطيه للماريجوانا وتناوله الكحول قبل التحاقه بستانفورد.

ورفض مايك أرمسترونج أحد محامي تيرنر التعليق على الوثائق في رسالة نصية أرسلها لرويترز.

وفي مؤتمر صحفي اليوم الجمعة بعد صدور الحكم رفض المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست التعليق على القضية حين سئل إن كان الرئيس باراك أوباما يشعر بنفس الغضب الذي عبر عنه نائبه جو بايدن في خطاب مفتوح بعث به للضحية.

لكن إيرنست قال "من الإنصاف القول إن لدى الرئيس شعورا قويا بأن أي عمل ينطوي على إساءة جنسية أو عنف جنسي واغتصاب هو خطأ ويستحق إدانة قوية ليتضح للجميع أن في بلدنا مبادئ محددة وقيما محددة." (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية)