10 حزيران يونيو 2016 / 20:37 / بعد عام واحد

مقدمة 2-هاميلتون يهيمن على تجارب جائزة كندا الكبرى

(لاضافة مقتبسات وتأنيب فرستابن)

من ايان جوردون

مونتريال 10 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - هيمن لويس هاميلتون على تجارب جائزة كندا الكبرى اليوم الجمعة في إشارة أخرى إلى أن الزخم في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات قد يعود لصالحه مجددا.

وكان بطل العالم ثلاث مرات الأسرع في جولة التجارب الصباحية على حلبة جيل فيلنيف ثم سجل زمنا أسرع في المساء محققا دقيقة واحدة و14.212 ثانية في سيارته مرسيدس.

وقال هاميلتون ”كان يوما رائعا. هذه حلبة قوية دوما بالنسبة لي وأنا مستمتع حقا بالعودة إلى هنا ثانية. أنا سعيد بشكل عام بالسيارة حتى الآن.“

وبعد أسبوعين من تحقيق فوزه الأول هذا العام في موناكو سيكون السائق البريطاني واثقا من انتصار خامس في مونتريال بعد غد الأحد قد يجعله في صدارة الترتيب العام إذا فشل زميله نيكو روزبرج في الحصول على أي نقطة.

ولم يفز روزبرج مطلقا في كندا واحتل المركز الثاني في العامين الماضيين وأمام متصدر الترتيب الكثير من العمل بعدما أنهى اليوم في المركز الثالث متأخرا بفارق أكثر من نصف ثانية عن هاميلتون.

وقال روزبرج الذي أنهى في المركز السابع في موناكو عقب مشكلة انخفاض درجات حرارة الإطارات ”دفع الإطارات لان تقدم أفضل ما لديها لم يكن بالأمر السهل هنا لذا فان هناك حاجة لمزيد من تحليل الموقف الليلة.“

وتفوق على السائق الالماني في جولة التجارب المسائية مواطنه سيباستيان فيتل بطل العالم أربع مرات الذي كان ثانيا في سيارته فيراري التي تحتوي الان على شاحن توربيني من أجل هذا السباق.

ولا يزال فيتل يسعى لتحقيق فوزه الأول هذا الموسم وبعدما تأخر بفارق 0.257 ثانية وراء هاميلتون سيأمل أن تشهد الجولة السابعة من بطولة العالم الانتصار الذي طال انتظاره.

وأظهر مارك فرستابن أن ثقته لم تتأثر بالخروج من سباق موناكو بسبب حادث بعد أسبوعين فقط من انتصاره التاريخي في برشلونة ليحتل المركز الرابع متقدما على زميله في رد بول دانييل ريتشياردو.

ومع ذلك فقد تلقى فرستابن تأنيبا بسبب إعاقته لفالتيري بوتاس سائق وليامز.

ولولا الخطأ في حارة الصيانة في موناكو الذي أجهض آمال ريتشياردو في الانتصار كان رد بول سيسعى لفوزه الثالث على التوالي.

وكان ثنائي رد بول هما السائقان الآخران فقط اللذان ابتعدا عن هاميلتون بأقل من ثانية واحدة.

واحتل بوتاس المركز السادس مع وليامز بينما جاء جنسون باتون بطل العالم 2009 سابعا بعد تسرب في الزيت من سيارته خلال جولة التجارب الصباحية.

واحتك فرناندو الونسو زميل باتون في مكلارين بالحائط عدة مرات في طريقه لاحتلال المركز 11 خلف كيمي رايكونن سائق فيراري ونيكو هالكنبرج سائق فورس انديا وكارلوس ساينز من تورو روسو الذين أكملوا قائمة العشرة الأوائل.

وتعين على مهندسي فريق وليامز بذل الكثير من الجهد في أجواء حارة لاصلاح سيارة فيليبي ماسا بعد اصطدامها بحواجز الحلبة بعد سبع لفات.

وأتى العمل الشاق بثماره بعد أن أكمل السائق البرازيلي 44 لفة في المساء. (اعداد احمد عبد اللطيف)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below