بنجلادش تعتقل أكثر من 100 إسلامي في حملة بعد حوادث قتل

Mon Jun 13, 2016 7:32am GMT
 

دكا 13 يونيو حزيران (رويترز) - قالت الشرطة اليوم الاثنين إن السلطات في بنجلادش اعتقلت 103 متشددين على الأقل في إطار حملة واسعة على الإسلاميين بعد موجة هجمات عنيفة على أفراد من الأقليات وناشطين ليبراليين.

وإضافة إلى اعتقال المتشددين الإسلاميين اعتقلت الشرطة أيضا حوالي ستة آلاف متهم جنائي منذ بدأت وكالات إنفاذ القانون حملة يوم الجمعة تستمر أسبوعا لمنع سلسلة من عمليات القتل الموجهة في البلد ذي الأغلبية المسلمة.

وقال رئيس الشرطة الوطنية أ.ك.م شهيد الحق إن كل الاعتقالات جرت استنادا إلى اتهامات معينة تتعلق بالأسلحة النارية والمخدرات وغيرها من الجرائم.

وأضاف "سيكون علينا منع ظهور التشدد بشكل جماعي كدولة. لا يمكن للشرطة بمفردها أن تقضي عليه."

والأسبوع الماضي قتل كاهن هندوسي وعامل في دير هندوسي وصاحب متجر مسيحي طعنا في هجمات أعلن تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عنها. كما قتلت زوجة مسؤول في شرطة مكافحة الإرهاب بعد أن تعرضت للطعن وإطلاق النار.

وقتل المتشددون أكثر من 30 شخصا في بنجلادش منذ مطلع العام الماضي من بينهم مدونون ملحدون وأكاديميون ليبراليون ونشطاء مدافعون عن حقوق المثليين وعمال إغاثة أجانب أفراد أقليات إسلامية وجماعات دينية أخرى. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير سها جادو)