تقرير: الأمير محمد بن سلمان يزور أمريكا ويجتمع مع أوباما

Mon Jun 13, 2016 8:19am GMT
 

دبي 13 يونيو حزيران (رويترز) - قالت صحيفة الشرق الأوسط المملوكة لسعوديين إن ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان سيتوجه إلى الولايات المتحدة اليوم الاثنين للقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما والأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون ومسؤولين كبار.

تأتي زيارة محمد بن سلمان -المسؤول عن تنفيذ خطة طموح لإنعاش اقتصاد أكبر مصدر للنفط في العالم- في ظل خلاف دبلوماسي مع الأمم المتحدة وخلافات سياسية مع الولايات المتحدة بشأن الحرب في سوريا والدور الإيراني في الشرق الأوسط.

وقالت الصحيفة إن الأمير محمد يخطط أيضا لزيارة كاليفورنيا حيث من المتوقع أن يلتقي مع رؤساء شركات في وادي السيليكون.

وقال الديوان الملكي في بيان في وقت متأخر أمس الأحد "غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان... إلى الولايات المتحدة الأمريكية في زيارة رسمية يلتقي خلالها بعدد من المسؤولين لبحث تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ومناقشة القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك." ولم يحدد البيان من سيلتقي الأمير خلال الزيارة التي تستمر ثلاثة أيام.

وساد الفتور العلاقات الأمريكية السعودية أثناء حكم أوباما.

وانتقدت السعودية -أحد أهم داعمي المعارضة السورية التي تقاتل للإطاحة بحكم الرئيس بشار الأسد- ما تعتبره تباطؤا من جانب واشنطن تجاه جهود إنهاء النزاع.

كما حثت أوباما أيضا على اتخاذ موقف أكثر صرامة مما تصفه الرياض بالتدخل الإيراني في شؤون دول عربية. وتنفي إيران ذلك.

ونقلت الشرق الأوسط عن مصادر سعودية قولها إن الأمير محمد الذي يشغل أيضا منصب وزير الدفاع سيبدأ زيارته من نيويورك حيث من المتوقع أن يلتقي بان جي مون اليوم الاثنين.

وقال بان في الأسبوع الماضي إن السعودية مارست ضغطا "غير مقبول" على الأمم المتحدة بعد تقرير أدرج التحالف العسكري الذي تقوده الرياض في القائمة السوداء بعد مقتل أطفال في اليمن وهو الاتهام الذي رفضته المملكة.

وأشارت الصحيفة إلى أنه سيلتقي بعد ذلك مع أوباما وكذلك وزير الخارجية جون كيري ووزير الدفاع آش كارتر في واشنطن. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير سها جادو)