منتقمو دلتا النيجر ترفض التفاوض مع الحكومة النيجيرية إلا بوساطة أجنبية

Mon Jun 13, 2016 5:20pm GMT
 

لاجوس 13 يونيو حزيران (رويترز) - قالت جماعة منتقمو دلتا النيجر المتشددة التي تشن هجمات على منشآت في جنوب نيجيريا الغني بالنفط اليوم الاثنين إنها لن تتفاوض مع الحكومة إلا بوساطة أجنبية.

وقبل أيام رفضت الجماعة التي تريد إنفاق حصة أكبر من الثروة النفطية لنيجيريا على تطوير منطقة دلتا النيجر الفقيرة عرضا من الحكومة بإجراء مفاوضات.

وبسبب الهجمات في منطقة المستنقعات تقلص إنتاج نيجيريا من النفط لأدنى مستوياته منذ 20 عاما وهي التي كانت حتى فترة قصيرة أكبر منتج للنفط في أفريقيا. وتراجع إنتاج نيجيريا لتتفوق عليها أنجولا في الأسابيع الماضية.

وفي بيان بموقعها على الإنترنت قالت جماعة منتقمو دلتا النيجر إنها تريد من شركات النفط متعددة الجنسيات التي تعمل في نيجيريا "إشراك وسطاء مستقلين في هذا الحوار المقترح" من أجل "التوصل لسلام دائم."

وأضاف البيان "إذا دعت الضرورة فسنراجع موقفنا السابق القاضي بعدم قتل أي شخص." (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)