استراليا تراجع تأشيرة داعية إسلامي دعا للتخلص من المثليين

Tue Jun 14, 2016 7:21am GMT
 

سيدني 14 يونيو حزيران (رويترز) - تراجع استراليا بشكل عاجل تأشيرة داعية إسلامي يحمل الجنسية البريطانية زار أورلاندو خلال العام الحالي وقال عام 2013 إن "الموت هو الحكم" الواجب على المثليين.

ويلقي فاروق سيكاليشفار الداعية الشيعي المعروف محاضرات في الروحانيات بمركز إسلامي في سيدني.

وقال سيكاليشفار في محاضرة في ميشيجان عام 2013 إنه يجب تنفيذ عقوبة الإعدام في المثليين في المجتمعات الإسلامية.

وقال في فيديو متاح على الإنترنت إنه ينبغي -رأفة بالمجتمع- التخلص من المثليين لأنهم يلوثونه.

ولا توجد أدلة تربط بين تعليقاته والأمريكي المسلم الذي قتل 49 شخصا في ملهى ليلي للمثليين في أورلاندو يوم الأحد في أسوأ حادث إطلاق نار في تاريخ الولايات المتحدة.

وقال سيكاليشفار لرويترز يوم الاثنين إنه يشجب بهجوم أورلاندو ويعتبره "عملا إرهابيا وحشيا لا يمكن تبريره بأي حال."

وقال رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم ترنبول للصحفيين اليوم إنه "لن يتسامح أبدا مع من يأتون إلى استراليا وينشرون الكراهية" وإن حكومته تراجع تأشيرة سيكاليشفار.

ولم يرد مكتب الهجرة على الفور على استفسار بشأن المدة التي تستغرقها مراجعة التأشيرة في حين لم يتسن الاتصال بالداعية بعد تصريحات ترنبول.

وقال سيكاليشفار إن تعليقاته عام 2013 جاءت في سياق محاضرة عن الشريعة الإسلامية والمثلية الجنسية ويجب ألا "تفسر على أنها دعوة لأي شخص بأن ينفذ أي حكم أينما شاء وكيفما شاء."   يتبع