الين والفرنك يتراجعان مع هدوء مخاوف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

Wed Jun 15, 2016 12:28pm GMT
 

لندن 15 يونيو حزيران (رويترز) - تراجع الين والفرنك السويسري اليوم الأربعاء بعد أن هدأت قليلا المخاوف بشأن الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي في الوقت الذي استمر فيه عزوف المستثمرون قبل إعلان قرار لجنة السياسات النقدية التابعة لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) والذي سيكون في وقت لاحق اليوم.

وأظهر استطلاع للرأي تقدم المعسكر المؤيد لبقاء بريطانيا في عضوية الاتحاد بفارق ضئيل قبيل الاستفتاء المزمع عقده في 23 يونيو حزيران على الرغم من أنه من شبه المؤكد أن تظل الأسواق في حالة حذر حتى اللحظة الأخيرة بسبب هذا الموضوع.

وساعد تحسن شهية المخاطرة الأسهم الأوروبية على الارتفاع بعد موجة خسائر استمرت على مدار خمسة أيام متتالية كما دفع بورصة الصين إلى تحقيق أكبر مكاسب في أسبوعين.

وارتفع الدولار 0.2 بالمئة أمام الين الياباني إلى 106.33 ين بعد ارتفاعه من أدنى مستوى سجله أمس الثلاثاء والذي بلغ 105.63 ين. وأي انخفاض دون 105.55 ين يمثل هبوطا للدولار إلى أدنى مستوى منذ أكتوبر تشرين الأول 2014. وبالمثل صعد الدولار أمام الفرنك الفرنسي الذي يعد ملاذا آمنا تقليديا شأنه شأن الين.

وصعد اليورو 0.4 بالمئة أمام الفرنك السويسري إلى 1.08315 فرنك.

وارتفع اليورو 0.3 بالمئة أمام الين متعافيا من أدنى مستوى في ثلاثة أعوام ونصف العام الذي سجله أمس الثلاثاء ليجري تداوله بسعر 119.275 ين.

وصعد اليورو مقابل الدولار إلى 1.1220 دولار بعدما تراجع أمس الثلاثاء لأدنى مستوى في 11 يوما عند 1.1189 دولار. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)