مقدمة 1-بيان: سفينة بحث تحدد مواقع رئيسية لحطام طائرة مصر للطيران

Wed Jun 15, 2016 9:41pm GMT
 

(لإضافة خلفية)

القاهرة 15 يونيو حزيران (رويترز) - قالت لجنة التحقيق المصرية في حادث طائرة شركة مصر للطيران التي تحطمت الشهر الماضي في شرق البحر المتوسط إن سفينة تتبع شركة ديب أوشن سيرش تشارك في البحث عن الحطام قد حددت عدة مواقع رئيسية للحطام.

وأضافت اللجنة في بيان اليوم الأربعاء أن السفينة جون ليثبريدج تخوض سباقا مع الزمن للعثور على الصندوقين الأسودين اللذين يقول المحققون إنهما سيساعدان في تفسير سبب تحطم الطائرة يوم 19 مايو أيار مما أدى إلى مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 66.

ومن المقرر أن تنتهي قدرة الصندوقين الأسودين على إرسال إشارات تساعد على اقتفاء أثرهما في المياه العميقة يوم 24 يونيو حزيران.

وقالت اللجنة في بيان إن السفينة قدمت للمحققين أول صور للحطام وسيقوم فريق البحث الموجود على متنها الآن برسم خريطة لأماكن أجزاء الحطام.

ولم يتضح على الفور أي أجزاء عثر عليها من الطائرة أو إن كان الصندوقين على مقربة. ويقوم أحد الصندوقين بتسجيل المحادثات في قمرة القيادة بينما يقوم الآخر بتسجيل بيانات الرحلة ويوضعا في ذيل الطائرة إيرباص إيه320.

وسيتم تسليم أجزاء الحطام التي عثر عليها من قبل إلى لجنة التحقيق بعد أن يكمل المحققون الإجراءات المعتادة. ويحتفظ المحققون بالأجزاء في الوقت الراهن كأدلة جنائية.

ولانتشال الصندوقين الأسودين على عمق نحو ثلاثة آلاف متر في المياه سيحتاج المحققون لتقليص نطاق البحث إلى عدة أمتار وتحديد إن كانت أجهزة إرسال الإشارات لا تزال مرتبطة بالصندوقين. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)