إلغاء جلسة استماع في قضية جوني ديب وأمبر هيرد

Fri Jun 17, 2016 8:45am GMT
 

لوس أنجليس 17 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤولو محكمة إن جلسة استماع بشأن أمر عدم تعرض حصلت عليه الممثلة الأمريكية أمبر هيرد ضد زوجها النجم السينمائي جوني ديب في دعوى طلاق اتهمت فيها هيرد زوجها بإيذائها جسديا ألغيت أمس الخميس.

وكان من المتوقع أن تدلي هيرد بشهادتها في جلسة الاستماع الخاصة بأمر عدم التعرض في محكمة لوس أنجليس العليا اليوم الجمعة حسب برنامج إي. نيوز ومصادر إعلامية أخرى.

وقال مسؤولو المحكمة في بيان إن الجلسة القادمة في قضية الطلاق التي رفعتها هيرد على ديب ستعقد في الثاني من أغسطس آب. وأمر عدم التعرض جزء من قضية الطلاق.

وقال المسؤول في المحكمة كريستوفر ميلشر في اتصال هاتفي إن التأجيل سيتيح فرصة لديب لتحضير مزيد من الشهود للدفاع عن نفسه في اتهامه بالإيذاء بينما سيمنح هيرد مزيدا من الوقت لبقاء أمر عدم التعرض ساري المفعول حتى جلسة الاستماع التالية على الأقل.

ولم يتضح على الفور من الذي سعى إلى إلغاء جلسة الاستماع اليوم الجمعة. ولم يجب محاميا ديب وهيرد على اتصالات هاتفية للتعقيب.

وتضاربت تقارير إعلامية حول ما إذا كان الاثنان يتجهان نحو تسوية لقضية الطلاق.

وتقدم الفريق القانوني لديب بأوراق للمحكمة يطلب منع شهود من الإدلاء بشهادتهم نيابة عن هيرد في جلسة الاستماع اليوم الجمعة بناء على أن الفريق القانوني لهيرد لم يتقدم بأسماء هؤلاء الشهود حسب تقرير في الموقع الإلكتروني لمجلة بيبول.

وأصدر قاض يوم 27 مايو أيار أمرا مؤقتا بعدم التعرض يلزم ديب بعدم الاقتراب من هيرد مسافة 91 مترا على الأقل بالإضافة إلى إخلاء شقة الزوجية في وسط لوس أنجليس. وكان الاثنان قد تزوجا في فبراير شباط 2015.

وقالت هيرد (30 سنة) في مستندات المحكمة إن ديب (53 سنة) أساء معاملتها طوال فترة زواجهما وإن ذلك بلغ ذروته في شجار الشهر الماضي رشقها خلاله بهاتف محمول في وجهها وحطم أشياء في منزلهما.   يتبع