روسيا تقول إن عدد القتلى من جنودها في حملة سوريا ارتفع إلى عشرة

Fri Jun 17, 2016 10:47am GMT
 

موسكو 17 يونيو حزيران (رويترز) - قالت وزارة الدفاع الروسية لوسائل إعلام محلية اليوم الجمعة إن جنديا روسيا توفي بعد هجوم على قافلته في سوريا ليصبح عاشر جندي روسي يلقى حتفه في حملة الكرملين هناك.

ونسب إلى الوزارة قولها إن ميخائيل شيروكوبوياس الذي أرسل إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا لثلاثة أشهر منذ أبريل نيسان أصيب في محافظة حلب الشهر الماضي عندما تعرض رتل من المركبات كان يرافقه لإطلاق النار.

ونقل عن الوزارة قولها إن الجندي نقل إلى مستشفى عسكري في موسكو للعلاج لكنه توفي يوم السابع من يونيو حزيران.

وأصبح العدد الإجمالي الرسمي للقتلى من الجيش الروسي الآن عشرة جنود لكن تسعة فقط من هؤلاء لاقوا حتفهم في القتال بينما انتحر جندي في القاعدة الجوية في أكتوبر تشرين الأول الماضي حسبما أوردت الوزارة.

وأفادت أنباء بأن شيروكوبوياس منح جائزة بعد وفاته وإنه دفن بالفعل في إقليم أمور مسقط رأسه في أقصى شرق روسيا.

وفي منتصف شهر مارس آذار أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بسحب معظم القوات الروسية في سوريا لكن موسكو تواصل دعم الرئيس بشار الأسد ويقول بعض المحللين إن روسيا شحذت إمكاناتها العسكرية لتقديم مساعدة أفضل للجيش السوري. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)