مقدمة 1-روسيا تقول إنها قتلت زعيما إسلاميا ومتشددين آخرين

Fri Jun 17, 2016 12:56pm GMT
 

(لتغيير المصدر وإضافة تفاصيل)

موسكو 17 يونيو حزيران (رويترز) - قالت روسيا اليوم الجمعة إنها قتلت زعيما إسلاميا بارزا مسؤولا عن سلسلة من الهجمات الدامية على ضباط شرطة وقتلت أيضا خمسة متشددين في عملية خاصة في داغستان بجنوب البلاد.

وتشهد داغستان في كثير من الأحيان اشتباكات بالأسلحة النارية وتفجيرات بسيارات مفخخة.

ويقول معارضون إن الفقر والفساد يسهمان في إذكاء التطرف الإسلامي في المنطقة. وفجر انتحاري سيارة ملغومة هناك في فبراير شباط مما أسفر عن مقتل شرطيين في هجوم أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عنه.

وقالت لجنة مكافحة الإرهاب الروسية إن أربعة من أفراد القوات الخاصة قتلوا وأصيب خمسة خلال الاشتباكات التي جاءت في إطار عملية مشتركة بين الأمن الاتحادي ووزارة الداخلية.

وذكرت اللجنة أن الزعيم الإسلامي الذي لقي حتفه هو غسان عبد الله ييف ونشرت صورا له وهو يقف أمام علم أسود كالذي ترفعه الجماعات المتشددة ويمسك ببندقية. وقالت إنه وآخرين كانوا يخططون لهجمات إرهابية.

وأضافت أن القوات الخاصة لا تزال تعمل على ملاحقة متشددين آخرين.

وتقع داغستان بجوار الشيشان حيث خاضت روسيا حربين ضد حركات انفصالية ومتشددين منذ انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)