تراجع وتيرة بناء المنازل الجديدة بأمريكا في مايو وزيادة التصاريح

Fri Jun 17, 2016 1:51pm GMT
 

واشنطن 17 يونيو حزيران (رويترز) - تراجعت وتيرة البدء في بناء المنازل الجديدة بالولايات المتحدة في مايو أيار مع انخفاض معدلات إنشاء الوحدات السكنية التي تتسع لأكثر من أسرة لكن استمرار زيادة تصاريح البناء يشير إلى انتعاشة قد تواصل دعم النمو الاقتصادي في الربع الثاني.

وقالت وزارة التجارة إن عمليات البدء في بناء المنازل الجديدة انخفضت 0.3 بالمئة إلى وتيرة سنوية معدلة في ضوء العوامل الموسمية بلغت 1.16 مليون وحدة. ولم تسجل عمليات بناء المنازل الجديدة تغيرا يذكر في أبريل نيسان لتستقر عند 1.17 مليون وحدة.

وكان خبراء اقتصاد استطلعت رويترز آراءهم توقعوا تراجع عمليات البدء في بناء المنازل الجديدة إلى 1.15 مليون وحدة الشهر الماضي.

ويظل قطاع الإسكان من دعائم الاقتصاد إذ أضافت عمليات بناء المساكن نحو 0.6 نقطة مئوية إلى الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول وهو أكبر إسهام من نوعه في أكثر من ثلاث سنوات.

وزادت وتيرة البدء في بناء المنازل التي تتسع لأسرة واحدة - والتي تمثل الفئة الأكبر في السوق - 0.3 بالمئة إلى 764 ألف وحدة الشهر الماضي. وارتفعت وتيرة البدء في بناء هذه الفئة من المنازل في الجنوب - الذي يجري فيه بناء معظم المنازل - بنسبة 2.6 بالمئة لتسجل أعلى مستوى لها منذ ديسمبر كانون الأول 2007.

وقفزت عمليات بناء منازل الأسرة الواحدة في شمال شرق البلاد 12.7 بالمئة كما زادت في الغرب بنسبة 1.9 بالمئة. لكن وتيرة البناء في الغرب الأوسط نزلت 14.7 بالمئة لأدنى مستوياتها في ستة أشهر.

وهبطت وتيرة بناء المنازل الجديدة التي تتسع لأكثر من أسرة 1.2 بالمئة إلى 400 ألف وحدة بعدما سجلت قفزة نسبتها 11.9 بالمئة في أبريل نيسان.

وزادت وتيرة استخراج تراخيص البناء 0.7 بالمئة إلى 1.14 مليون وحدة الشهر الماضي. وانخفض معدل استخراج تصاريح بناء المنازل التي تتسع لأسرة واحدة اثنين بالمئة الشهر الماضي إلى 726 ألف وحدة في حين ارتفعت وتيرة استخراج تصاريح بناء المنازل المتعددة الأسر 5.9 بالمئة إلى 412 ألف وحدة. (إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)