مقدمة 1-رئيس الاتحاد الروسي للسباحة يصف مزاعم المنشطات بأنها "سخيفة"

Fri Jun 17, 2016 6:10pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

موسكو 17 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - رفض فلاديمير سالنيكوف رئيس الاتحاد الروسي للسباحة اليوم الجمعة تقريرا إعلاميا بريطانيا "سخيفا" يشير إلى ان مسؤولين روس لمكافحة المنشطات عرضوا على بعض السباحين الروس بعض الطرق للإفلات من اختبارات للمنشطات في مقابل الحصول على أموال.

وذكرت صحيفة التايمز البريطانية ان اتحاد السباحة الروسي لم يقبل العرض المزعوم في 2011. لكن في رده على تقرير الصحيفة وصف الاتحاد الدولي للسباحة تلك المزاعم "بالخطيرة" وطالب أي شخص لديه معلومات بتقديمها فورا.

ولم تذكر التايمز المصادر التي استقت منها هذا التقرير.

وقالت التايمز في تقريرها إن رجلين تتمحور حولهما المزاعم الخاصة بوجود تعاطي للمنشطات تحت رعاية الدولة في روسيا عرضا على الاتحاد الروسي للسباحة صفقة تمكن بعض السباحين من تجنب الخضوع لاختبارات المنشطات مقابل ثلاثة ملايين روبل (46000 دولار وفقا لسعر الصرف الحالي).

وذكر التقرير أن جريجوري رودشنكوف المدير السابق لمعمل مكافحة المنشطات الروسي ونيكيتا كامييف المدير التنفيذي الراحل لوكالة مكافحة المنشطات الروسية تقابلا مرتين مع مسؤولين من الاتحاد الروسي للسباحة في 2011 لمناقشة العرض.

ولم يتسن لرويترز التأكد من هذه المعلومات من مصدر مستقل. ولم تتمكن رويترز من الوصول إلى رودشنكوف قبل النشر بينما توفي كامييف فجأة في وقت سابق هذا العام.

ونقلت وكالة ار- سبورت الروسية للأنباء عن سالنيكوف "كل هذه التكهنات لها تأثير على الرياضيين الذين لم يخالفوا قواعد المنشطات وهم على استعداد للخضوع لأي فحوص في إطار القوانين المطبقة."

وأضاف "هذا سخيف ومستفز في يوم سيصدر فيه قرار مهم للرياضة الروسية" في إشارة لقرار الاتحاد الدولي لألعاب القوى بتثبيت إيقاف روسيا عن المشاركة في المنافسات الدولية لألعاب القوى. (إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)