سجن امرأة من نيوجيرزي 90 يوما لإصدارها تهديدات زائفة ضد طلاب سود

Fri Jun 17, 2016 9:16pm GMT
 

17 يونيو حزيران (رويترز) - قال مدعون إن امرأة سوداء انضمت لاحتجاجات في جامعة كين بولاية نيوجيرزي على الظروف العنصرية في الكليات صدر بحقها حكم بالسجن 90 يوما اليوم الجمعة لإصدارها تهديدات زائفة مجهولة ضد طلاب سود في محاولة لتأجيج الاحتجاجات.

وقال مكتب المدعي في يونيون كاونتي في بيان إن كايلا ماكيلفي (25 عاما) أقرت بذنبها في ابريل نيسان في الاتهامات المنسوبة إليها بعدما وجهت التهديدات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال المكتب إنه صدر بحق ماكيلفي حكما بوضعها تحت المراقبة خمسة أعوام وألزمت بدفع تعويضات تتجاوز 82 ألف دولار.

وقال المدعون إن ماكيلفي كانت تشارك في تجمع بشأن قضايا عنصرية في 17 نوفمبر تشرين الثاني وتركت الحدث مبكرا لنشر تهديدات عنصرية عن أعمال عنف على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال المدعون إنها قالت على تويتر "سأقتل كل السود الليلة وغدا وفي أي يوم إذا ذهبوا إلى جامعة كين."

وعادت ماكيلفي بعدها إلى التجمع وحاولت إثارة انتباه الحضور بالتهديدات الزائفة والتي قال مدعون إنها تسببت في إحجام العديد من الطلاب عن حضور دروسهم في الأيام التالية وفي نفقات إضافية بعشرات الآلاف من الدولارات لتشديد إجراءات الأمن في الحرم الجامعي.

كانت جامعة كين واحدة من عدة جامعات نظم فيها طلاب مظاهرات العام الماضي دعما لطلاب بجامعة ميزوري التي استقال رئيسها بعد احتجاجات بشأن تعامله مع قضايا عنصرية. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)