مقدمة 1-بوكو حرام : قتل سبعة جنود وإصابة آخرين في هجوم على ثكنات عسكرية بالنيجر

Fri Jun 17, 2016 11:12pm GMT
 

(لإضافة إعلان بوكو حرام مسؤوليتها عن الهجوم)

نيامي 17 يونيو حزيران (رويترز) - نقل موقع سايت الذي يتابع مواقع الجماعات الإسلامية المتشددة على الانترنت عن بيان لجماعة بوكو حرام المتشددة التي مقرها في نيجيريا إن متشددين من جماعة بوكو حرام قتلوا سبعة جنود وأصابوا آخرين في ثكنات عسكرية في جنوب شرق النيجر وسرقوا أسلحة.

وقبل إصدار هذا البيان قالت مصادر عسكرية إن متشددين من بوكو حرام هاجموا بلدة في النيجر أثناء زيارة وفد وزاري وقتلوا سبعة من قوات الدرك وأصابوا 12 آخرين في اشتباك بالأسلحة النارية. وأضافت أن الاشتباك لم يسفر عن إصابة أي من الوزراء .

وقال مسؤولون إن الهجوم وقع يوم الخميس في منطقة تؤوي لاجئين ونازحين فروا من منازلهم بسبب هجمات الإسلاميين المتشددين.

وقالت بوكو حرام في البيان إن"فصيلا من جنود الخلافة نفذ هجوما على ثكنات عسكرية لجيش النيجر الكافر في بلدة غافام في منطقة ديفا..وتم الاستيلاء على كمية من الأسلحة وذخيرة مختلفة كغنائم."

وأرسلت تشاد المجاورة قوات لمساعدة النيجر في هجوم مضاد مزمع على بوكو حرام بعد أن سيطر المتشددون على بلدة بوسو بجنوب النيجر في هجوم قُتل فيه 26 جنديا.

ودعت حكومة النيجر فرنسا إلى تعزيز عملياتها العسكرية ضد بوكو حرام التي تتمركز في نيجيريا وضد جماعات متشددة أخرى. ولفرنسا 3500 جندي بالفعل منتشرين في خمس دول في غرب أفريقيا.

وقال وزير الدفاع في النيجر حسومي مسعودو لإذاعة فرنسا الدولية يوم الجمعة إن قادة دول المنطقة بحاجة إلى "إعادة النظر في طريقة التعامل مع بوكو حرام" ودعا القوات لهزيمة الجماعة داخل نيجيريا.

وأضاف "ظننا أنهم لم يعودوا قادرين إلا على شن هجمات انتحارية... والآن أعادوا بناء قواتهم العسكرية. نحن نتعامل مع جيش." (إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)