بان جي مون: على الدول زيادة مساعدتها لليونان في التعامل مع أزمة المهاجرين

Sat Jun 18, 2016 10:23am GMT
 

أثينا 18 يونيو حزيران (رويترز) - دعا بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة اليوم السبت الدول إلى تقديم المزيد من المساعدة في التعامل مع أزمة المهاجرين في أوروبا قائلا إن اليونان لا يمكنها التعامل بمفردها.

وقال في أثينا قبل التوجه إلى جزيرة ليسبوس اليونانية التي كانت مدخل نحو مليون شخص إلى أوروبا العام الماضي إن اليونان أبدت "تضامنا وتعاطفا ملحوظا" في التعامل مع مئات الآلاف من المهاجرين الفارين من الحرب رغم مصاعبها الاقتصادية.

وتابع للصحفيين بعد لقائه برئيس الوزراء أليكسيس تسيبراس "يجب ألا تترك اليونان بمفردها للتعامل مع هذا التحدي.

"يجب أن نعمل معا لحماية الناس والتعامل مع أسباب نزوحهم. أدعو دوما إلى أن تقتسم أوروبا كلها بل والعالم أجمع المسؤولية بشكل أكبر."

وعبر نحو مليون شخص بحر إيجه من تركيا إلى الجزر اليونانية العام الماضي في قوارب صغيرة وكثيرا ما تكون مكتظة بالركاب. وغرق المئات أثناء محاولتهم العبور.

وتراجع عدد المهاجرين الذين يتوجهون إلى اليونان عبر تركيا منذ مارس آذار بعدما توصل الاتحاد الأوروبي وتركيا إلى اتفاق تكبح أنقرة بمقتضاه الهجرة مقابل مكاسب مالية وسياسية.

ويلزم الاتفاق اليونان بأن تعيد إلى تركيا المهاجرين الذين لا يتقدمون بطلب لجوء أو الذين ترفض طلباتهم.

وإضافة إلى ذلك هناك ما يقدر بنحو 48 ألفا عالقون في البر اليوناني بعد سلسلة من إجراءات إغلاق الحدود في أنحاء منطقة البلقان.

وقال تسيبراس إن اليونان تحملت العبء الأكبر وطلب التضامن معها حتى يمكن لبلاده التعامل مع الموقف. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)