19 حزيران يونيو 2016 / 12:57 / منذ عام واحد

تلفزيون-بان جي مون يلتقي لاجئين في جزيرة ليسبوس اليونانية

الموضوع 6139

المدة 2.18 دقيقة

ليسبوس في اليونان

تصوير 18 يونيو حزيران 2016

الصوت طبيعي مع لغة إنجليزية

المصدر ممثل شبكات من إي.آر.تي

القيود لا يوجد

القصة

التقى الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون مع مهاجرين يعيشون في مخيم على جزيرة ليسبوس اليونانية أمس السبت (18 يونيو حزيران) ودعا سكان الجزيرة لإبداء التضامن مع اللاجئين الذين يصلون لشواطئهم.

وعبر نحو مليون شخص بحر إيجه من تركيا إلى جزر يونانية العام الماضي في قوارب صغيرة كثيرا ما تكون مكتظة بالركاب ووصل أكثر من نصفهم إلى الشواطئ الشمالية الصخرية لجزيرة ليسبوس. وغرق المئات أثناء محاولتهم العبور.

وقال بان جي مون بعد جولة في مخيم كارا تيبي "مر هؤلاء اللاجئون بالأسوأ. ويُظهر سكان ليسبوس للعالم الأفضل."

وتباطأت عمليات الهجرة من تركيا إلى اليونان بشدة منذ مارس آذار عندما توصل الاتحاد الأوروبي وتركيا لاتفاق يقضي بأن تغلق أنقرة طريق الهجرة مقابل مكافآت مالية وسياسية.

ويلزم الاتفاق اليونان بإعادة المهاجرين الذين لا يقدمون طلبات للجوء أو تُرفض طلباتهم إلى تركيا.

ويقول مسؤولون إن حوالي 8400 مهاجر موجودون حاليا على جزر يونانية وأبدى جميعهم تقريبا الرغبة في تقديم طلبات للجوء مما يمثل عبئا على النظام.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة المجتمع الدولي للتحرك بشكل أسرع وإعادة توطين مزيد من المهاجرين.

وقال "احتجازهم ليس هو الحل ويجب أن يتوقف هذا فورا. فلنعمل سويا على إعادة توطين المزيد من الناس وتوفير مسارات مشروعة ودمج أفضل للاجئين."

وتشير تقديرات إلى وجود 48 ألف مهاجر بالبر الرئيسي باليونان وهم عالقون هناك بعد سلسلة من عمليات إغلاق الحدود عبر البلقان.

تلفزيون رويترز (إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below