19 حزيران يونيو 2016 / 14:22 / منذ عام واحد

تلفزيون- إخلاء محطة قطارات بروكسل مؤقتا بسبب إنذار كاذب

الموضوع 7114

المدة 1.47 دقيقة

بروكسل في بلجيكا

تصوير 19 يونيو حزيران 2016

الصوت طبيعي

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

أُخليت محطة القطارات المركزية في بروكسل مؤقتا اليوم الأحد (19 يونيو حزيران) بسبب حقيبة مشبوهة وسط مخاوف أمنية كبيرة في العاصمة البلجيكية بعد عملية ضخمة ضد الإرهاب أدت لاتهام ثلاثة أشخاص بجرائم إرهابية.

وتبين لاحقا أن الحقيبة لم تكن سوى إنذار كاذب ولكنه أظهر مدى التأهب في بلجيكا بينما تُقام بطولة أوروبا لكرة القدم في فرنسا المجاورة.

وجاء الحادث بعد ثلاثة شهور من قيام انتحاريين إسلاميين بقتل 32 شخصا في بروكسل وبعد هجمات باريس التي وقعت في نوفمبر تشرين الثاني وقتل فيها 130 شخصا.

وفتشت الشرطة البلجيكية 40 منزلا و152 مرآبا للسيارات بين مساء الجمعة والسبت واعتقلت 12 شخصا وسط تقارير تحدثت عن هجمات محتملة قد تستهدف المشجعين الذين يشاهدون المباريات في بروكسل. وتم الإفراج لاحقا عن تسعة من المعتقلين بعد التحقيق معهم.

ووجهت اتهامات للبلجيكيين الثلاثة ”بمحاولة ارتكاب جريمة قتل إرهابية وبالمشاركة في أنشطة لجماعة إرهابية“.

وذكرت وسائل إعلام بلجيكية أن المتهمين لديهم صلات بالشقيقين ابراهيم وخالد البكراوي ونجم العشراوي الذين يعتقد المدعون أنهم نفذوا تفجيرات بروكسل في مارس آذار.

وقال راديو وتلفزيون بلجيكا الناطق بالفرنسية (آر.تي.بي.إف) دون ذكر مصادر إن الشرطة استمعت إلى مكالمات هاتفية بين الثلاثة قالوا فيها إنهم خططوا لشن هجمات في بروكسل مطلع الأسبوع.

تلفزيون رويترز (إعداد دعاء محمد للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below