شبكات الطاقة في كاليفورنيا تستعد لموجة حارة جديدة

Mon Jun 20, 2016 7:29am GMT
 

20 يونيو حزيران (رويترز) - تواجه ولاية كاليفورنيا الأمريكية أول اختبار هذا الصيف لقدرتها على توفير التيار الكهربي دون انقطاع في أعقاب إغلاق منشأة أليسو كانيون الرئيسية لتخزين الغاز الطبيعي مع توقعات بتسجيل درجات الحرارة في منطقة لوس أنجليس ارتفاعات حادة هذا الأسبوع.

ومع وصول درجات الحرارة لارتفاعات قياسية والزيادة المتوقعة في استخدام تكييفات الهواء في جنوب كاليفورنيا أصدرت الشركة المشغلة لشبكة الطاقة في الولاية تحذيرا يحث المستهلكين على توفير الطاقة للمساعدة في منع انقطاعها.

وقالت الشركة المشغلة واسمها (كاليفورنيا اندبندنت سيستم اوبرايتور) إن من المتوقع ارتفاع الطلب على الطاقة خلال الموجة الحارة غير المعتادة اليوم الاثنين وغدا الثلاثاء مع توقعات بزيادة الاستهلاك العام في الشبكة عن 45 ألف ميجاوات مقارنة مع ذروة الطلب المسجلة العام الماضي وبلغت 47.358 ميجاوات والرقم القياسي المسجل في يوليو تموز من عام 2006 والبالغ 50.270 ميجاوات.

ويمكن لهذا الطلب المتوقع أن يضع ضغوطا على شبكة الكهرباء خاصة مع إغلاق محطة أليسو كانيون بعد تسريب ضخم في منشأة تخزين تحت الأرض في أكتوبر تشرين الأول.

وتظهر بيانات اتحادية أن المنشأة الواقعة في وادي سان فرناندو هي ثاني أكبر منشأة تخزين في غرب الولايات المتحدة وبالتالي فهي أساسية لتوليد الكهرباء. (إعداد سلمى محمد للنشرة العربية - تحرير سها جادو)