الاسترليني يصعد مع انحسار المخاوف من استفتاء بريطانيا وتراجع الين

Mon Jun 20, 2016 8:20am GMT
 

لندن 20 يونيو حزيران (رويترز) - ارتفع الجنيه الاسترليني اليوم الاثنين بعد تقدم معسكر المؤيدين لبقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي في استطلاعات الرأي بما عزز شهية المستثمرين للمخاطرة ودفع الين الذي يمثل ملاذا آمنا إلى الهبوط.

وارتفعت نسبة احتمال التصويت لصالح "البقاء" في الاتحاد الأوروبي في استفتاء يوم الخميس المقبل إلى 72 بالمئة بعدما نزلت إلى 60 بالمئة الخميس الماضي وفقا لموقع بيتفير الإلكتروني للمراهنات.

وصعد الاسترليني 1.7 بالمئة إلى 1.4604 دولار. وكانت العملة البريطانية بلغت أعلى مستوى لها في ثلاثة أسابيع عند 1.4625 دولار في وقت سابق مع استمرار تعافيها من أدنى مستوياتها في أكثر من شهرين الذي سجلته يوم الخميس عند 1.4013 دولار.

وقفز الاسترليني اثنين بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 152.51 ين مبتعدا عن أدنى مستوى له في ثلاث سنوات البالغ نحو 145.34 ين الذي سجله يوم الخميس أيضا. وانخفض اليورو واحدا بالمئة إلى 77.75 بنس.

وتأثر المستثمرون بعدما أظهرت ثلاثة من ستة استطلاعات رأي نشرت نتائجها مطلع الأسبوع تحول الآراء إلى تأييد بقاء بريطانيا في الاتحاد الاوروبي وعزا البعض ذلك إلى عوامل منها مقتل النائبة البريطانية جو كوكس المؤيدة للبقاء الأسبوع الماضي.

ونزل الين بشكل عام بما أعطى متنفسا لصناع السياسات في اليابان القلقين من صعود العملة.

وارتفع الدولار 0.5 بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 104.66 ين مبتعدا عن أدنى مستوى له في نحو عامين عند 103.55 ين الذي سجله يوم الخميس بعدما أبقى بنك اليابان المركزي على سياسته النقدية دون تغيير وخيب آمال المستثمرين الذين كانوا يتطلعون لمزيد من التحفيز.

وقفز اليورو 1.3 بالمئة إلى 118.87 ين ليتجاوز كثيرا أدنى مستوى له في ثلاث سنوات الذي سجله يوم الخميس عند 115.51 ين.

وزادت العملة الأوروبية الموحدة 0.7 بالمئة أمام الدولار إلى 1.1353 دولار بما ساهم في انخفاض مؤشر العملة الأمريكية الذي يقيس أداءها أمام سلة من العملات الرئيسية 0.6 بالمئة إلى 93.589 . (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)