الأمهات غير المتزوجات عرضة أكثر للإصابة بأمراض القلب

Mon Jun 20, 2016 10:13am GMT
 

20 يونيو حزيران (رويترز) - تشير دراسة إلى أن الأمهات العاملات غير المتزوجات ربما تزيد احتمالات إصابتهن بأمراض القلب والجلطات مقارنة بنظيراتهن المتزوجات.

وفحص الباحثون بيانات الصحة والعمل والحالة الاجتماعية لنحو 11 ألف امرأة في أوروبا وستة آلاف امرأة في الولايات المتحدة ولدن بين 1935 و1956.

وكانت احتمالات أن تكون المرأة أما عزباء عاملة أعلى بواقع المثلين في الولايات المتحدة مقارنة بأوروبا. وتشير النسب إلى أن 11 في المئة من الأمريكيات اللواتي شملتهن الدراسة و خمسة بالمئة من الأوروبيات لعبن هذا الدور في مرحلة ما من حياتهن.

واكتشفت الدراسة أنه بالمقارنة مع الأمهات العاملات المتزوجات كانت النساء غير المتزوجات اللواتي أنجبن أطفالا ويعملن أكثر عرضة بنسبة أربعين في المئة للإصابة بأمراض القلب وأكثر عرضة بنسبة 74 في المئة للإصابة بالجلطات وأكثر قابلية بنسبة 77 في المئة للتدخين.

وقال كبير الباحثين فرانك فان لينثي من المركز الطبي بجامعة إيراسموس في روتردام بهولندا "العمل والزواج يوفران أو على الأقل يزيدان من احتمال الأمان المالي والاجتماعي."

وقال فان لينثي في رسالة بالبريد الإلكتروني "خسارة الدعم من شريك أو أمان الوظيفة قد يسبب الضغط وقد يتمخض عن سلوك غير صحي."

واكتشفت الدراسة أنه في الولايات المتحدة وأوروبا كان نحو عشرة بالمئة من النساء يعملن ولم يتزوجن ولم ينجبن.

وكان أكثر من 31 في المئة من النساء الأمريكيات و25 بالمئة من النساء الأوروبيات أمهات متزوجات عدن لسوق العمل بعد سنوات من الغياب.

وكانت 29 في المئة من النساء الأوروبيات نساء متزوجات وعاملات مقارنة بثلاثة وعشرين في المئة من النساء الأمريكيات.   يتبع