بي.بي تعتمد استثمارات لتطوير حقل غاز مصري بعد 15 شهرا من اكتشافه

Mon Jun 20, 2016 10:16am GMT
 

لندن 20 يونيو حزيران (رويترز) - وافقت شركة بي.بي البريطانية للنفط على استثمارات في المرحلة الأولى من تطوير حقل أتول الضخم للغاز قبالة السواحل المصرية وذلك بعد 15 شهرا فقط من إعلانها لأول مرة اكتشاف الحقل.

وقالت بي.بي التي امتنعت عن الكشف عن حجم الاستثمارات في المشروع إنها تتوقع بدء الإنتاج من الحقل في النصف الأول من 2018 وإن من المنتظر أن ينتج 300 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا في السوق المصرية.

وقررت بي.بي في نوفمبر تشرين الثاني الماضي تسريع وتيرة تطوير حقل أتول الذي يقدر حجم الاحتياطيات فيه بنحو 1.5 تريليون قدم مكعبة من الغاز و31 مليون برميل من المكثفات.

وتتنافس الشركة بقوة مع شركات البحث عن النفط والغاز الأخرى في المنطقة لتطوير الاحتياطيات الضخمة من الوقود الأحفوري التي لم تستغل بعد في البحر المتوسط.

واكتشفت شركة إيني الإيطالية العام الماضي حقل ظُهر أكبر حقل للغاز في البحر المتوسط وتخطط لبدء الإنتاج منه نهاية 2017.

وقرار بي.بي بالاستثمار في حقل أتول واحد من حفنة قرارات من المنتظر أن تصدر عن عملاق قطاع النفط هذا العام في إطار مساعيه لتوفير السيولة في ظل تدني أسعار الخام.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير نادية الجويلي)