رائد الفضاء البريطاني تيم بيك مستعد للعودة لمحطة الفضاء الدولية فورا

Tue Jun 21, 2016 3:39pm GMT
 

فرانكفورت 21 يونيو حزيران (رويترز) - قال تيم بيك وهو أول رائد فضاء بريطاني يمثل الحكومة البريطانية اليوم الثلاثاء إنه مستعد للانضمام لرحلة أخرى إلى محطة الفضاء الدولية "فورا" وإنه يود المشاركة في بعثة لاستكشاف القمر.

وكان بيك أحد ثلاثة رواد فضاء عادوا إلى الأرض يوم السبت الماضي بعدما قضوا ستة أشهر بمحطة الفضاء الدولية.

وقال بيك اليوم الثلاثاء إنه كان "من المهم جدا" لبريطانيا أن تشترك في تطوير الرحلات المأهولة إلى الفضاء.

وقال في مؤتمر صحفي في مركز رواد الفضاء الأوروبي التابع لوكالة الفضاء الأوروبية في كولونيا "يجب أن نلعب دورا الآن وأن نمنح فرصة لصناعتنا لتطوير ما تحتاجه لدعم رحلات الفضاء المأهولة."

ومضى قائلا "إذا لم نشارك الآن فسيفوتنا الركب."

وانضم بيك -الذي أتم العام الرابع والأربعين من عمره في الفضاء- لمحطة الفضاء الأوروبية عام 2009 ليصبح أول رائد فضاء يمثل الحكومة البريطانية.

وانسحبت بريطانيا من البرنامج الأوروبي لرحلات الفضاء المأهولة ولكنها عدلت عن قرارها عام 2012. وكانت رائدة الفضاء هيلين شارمان أول بريطانية تصل إلى الفضاء على متن مركبة فضاء سوفيتية في رحلة استمرت ثمانية أيام عام 1991.

وقال بيك "محطة الفضاء الدولية هي أفضل مكان للمعيشة والعمل كمحترف."

وأضاف "أحلم أن أشارك في بعثة لاستكشاف القمر ..لا اعتقد أن أي رائد فضاء سيرفض ذلك." (إعداد أشرف صديق للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)