قتيلان من عناصر الإطفاء مع استعار حريق غابات في قبرص

Tue Jun 21, 2016 9:29pm GMT
 

نيقوسيا 21 يونيو حزيران (رويترز) - قتل اثنان من أفراد فرق الإطفاء أثناء التصدي لأحد أشد حرائق الغابات في قبرص منذ سنوات بينما تحركت دول عدة لتقديم العون اليوم الثلاثاء مع استعار ألسنة اللهب لليوم الثالث.

وتقول الشرطة إن الحريق انتشر من حديقة حيث سعى البعض لحرق قش جاف يوم الأحد على سفوح منطقة ترودوس في الجزيرة التي تقع شرق البحر المتوسط.

وزاد الحريق اشتعالا بسبب الرياح العاتية ودرجات الحرارة المرتفعة وهو أمر أثر على جهود أفراد فرق الإطفاء المدعومة بطائرات هليكوبتر من قواعد عسكرية بريطانية في قبرص وطائرات لرش الماء من اليونان وإسرائيل.

ووصل دعم جوي فرنسي وإيطالي مساء اليوم الثلاثاء ويتوقع بدء المشاركة في جهود الإطفاء اعتبارا من غد الأربعاء.

وقتل عنصرا الإطفاء حين انقلبت شاحنة لنقل الماء. وأصيب ثالث بجروح خطيرة وحالته حرجة بعد انزلاق شاحنة إطفاء في أحد الأودية.

وهؤلاء هم أول ضحايا من عناصر الإطفاء يتم الإعلان عنهم منذ عشر سنوات على الأقل في قبرص التي تعرضت مرارا لحرائق في أشهر الصيف الحارة لكنها عادة ما كانت على نطاق ضيق.

وقال شاهد من رويترز إن أشجار الغابة احترقت حتى الجذوع بينما تولت طائرات نثر مسحوق الإطفاء الأحمر الجاف على ألسنة اللهب تلتها طائرات بها دلاء من الماء.

وعرضت تركيا التي خاضت خلافا مع حكومة قبرص اليونانية لعقود المساعدة أيضا من خلال مصطفى أكينجي زعيم القبارصة الأتراك.

وقالت قبرص في بيان إنها قبلت عرض تركيا شريطة أن يتكامل مع جهود دعم أوسع نطاقا تتولى الدولة تنسيقها. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)