مقدمة 2-تركيا تضرب أهدافا لحزب العمال الكردستاني بشمال العراق وجنوب شرق تركيا

Wed Jun 22, 2016 10:16am GMT
 

(لإضافة تصريح من رئيس الوزراء)

من شموس خاقان

ديار بكر (تركيا) 22 يونيو حزيران (رويترز) - قالت مصادر أمنية اليوم الأربعاء إن طائرات حربية تركية قصفت أهدافا لمتشددين أكراد في شمال العراق وجنوب شرق تركيا الليلة الماضية كما فرضت السلطات حظر تجول جديدا في مناطق ريفية مع مواصلة الجيش والشرطة قتال المسلحين.

ويأتي القتال بعد يوم من تصريح رئيس الوزراء بن علي يلدريم أن العمليات في جنوب شرق البلاد الذي تقطنه أغلبية كردية انتهت في إشارة على ما يبدو إلى اشتباكات دامت شهورا في بعض المراكز الحضرية مضيفا أن الحكومة ستركز على أعمال إعادة الإعمار.

وضربات الليلة الماضية الجوية في شمال العراق الذي يديره الأكراد دمرت أهدافا تابعة لحزب العمال الكردستاني من بينها مخابئ ومخازن للأسلحة. وتتمركز قيادة الحزب بشكل رئيسي في شمال العراق.

وكثيرا ما تعترض بغداد وحكومة إقليم كردستان العراق شبه المستقل على مثل هذه الهجمات الجوية.

وقالت المصادر إن الطائرات قصفت مواقع في تركيا قرب بلدتي ليجه الواقعة شمال شرقي العاصمة الإقليمية ديار بكر وسيمدينلي إلى الشرق قرب الحدود العراقية.

وقال مكتب حاكم ديار بكر إن حظر التجول فرض على مدار اليوم أمس الثلاثاء في نحو 25 قرية قرب ليجه بعد أن قالت السلطات إن مقاتلين من حزب العمال الكردستاني يحتمون ويخفون أسلحة هناك.

وحظر التجول الجديد يشير إلى التحول إلى المناطق الريفية بعيدا عن المدن حيث وقعت معظم الاشتباكات منذ انهيار وقف إطلاق لنار في يوليو تموز الماضي بين حزب العمال الكردستاني والحكومة التركية.

وقال يلدريم لأعضاء في حزب العدالة والتنمية الحاكم أمس الثلاثاء "انتهت العمليات في المناطق الشرقية وفي جنوب شرق البلاد" في إشارة على ما يبدو إلى ديار بكر والجزيرة ونصيبين والتي أسفرت العمليات فيها عن مقتل آلاف المقاتلين ومئات من الجنود والمدنيين منذ يوليو تموز عام 2015. (إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)