توقيع اتفاق سلام بين كولومبيا ومتمردي فارك الخميس

Wed Jun 22, 2016 7:16pm GMT
 

بوجوتا 22 يونيو حزيران (رويترز) - قال عضو بفريق التفاوض التابع لجماعة فارك اليسارية المتمردة ومصدر بمكتب مفوض السلام اليوم الأربعاء إن كولومبيا وفارك توصلتا إلى اتفاق ثنائي لوقف إطلاق النار وإنهاء الأعمال القتالية في محادثات للسلام عقدت في كوبا.

وسيمثل الاتفاق على النقطة الثالثة من أجندة التفاوض خطوة مهمة في جهود الجانبين لإنهاء 50 عاما من الحرب التي حصدت أرواح 220 ألف شخص وشردت الملايين.

وقال المصدر إن الاتفاق الرسمي على هذه النقطة سيوقعه يوم الخميس الرئيس خوان مانويل سانتوس وزعيم متمردي فارك رودريجو لوندونو. وسيحضر الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون ورئيسة تشيلي ميشيل باشيليت مراسم التوقيع.

وقال المصدر إن الاتفاق سيحدد كيف وأين سيتم تسريح القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) وتسليم أسلحتها بعد التوصل لاتفاق نهائي.

وقال عضو فريق التفاوض التابع لجماعة فارك لويس انطونيو لوسادا عل موقع تويتر "حتى ينقشع الليل المريع ويفتح الطريق للسلام والأمل. سنعلن عن ذلك يوم الخميس 23 يونيو."

وأضاف "سلمت اللجنة الفرعية الفنية مقترحا باتفاق لوقف إطلاق النار وإنهاء الأعمال القتالية وتسليم الأسلحة."

وقد لا يبدأ سريان وقف إطلاق النار لحين توقيع اتفاق نهائي.

ووعد سانتوس بأن يوافق الكولومبيون على أي اتفاق أو يرفضوه في استفتاء وتعرض لانتقادات شديدة في الأسبوع الأخير بسبب تصريحات تحدث فيها عما قال إنها ستكون العواقب إذا عادت البلاد للحرب.

وفور توقيع الاتفاق على النقطة الثالثة من الأجندة سيتبقى موضوع واحد فقط هو كيفية تنظيم الاستفتاء. (إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير حسن عمار)