مقدمة 1-عباس: بعض حاخامات إسرائيل دعوا لتسميم المياه لقتل الفلسطينيين

Thu Jun 23, 2016 6:33pm GMT
 

(لإضافة رد فعل إسرائيل)

من روبين إموت ودان ويليامز

بروكسل/القدس 23 يونيو حزيران (رويترز) - اتهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الخميس حاخامات إسرائيليين بالدعوة إلى تسميم المياه الفلسطينية فيما يبدو أنه تكرار لتقرير إعلامي غير مؤكد أعاد للأذهان أقوالا معادية للسامية تعود إلى العصور الوسطى.

وأثارت التصريحات إدانة قوية من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الذي وصفها في بيان صدر عن مكتبه بأنها "افتراء دموي".

ولم تظهر تصريحات عباس التي أدلى بها في خطاب أمام البرلمان الأوروبي في النسخة الرسمية المكتوبة التي أصدرها مكتبه مما يشير إلى أنه ربما تحدث عن الأمر ارتجالا لدى إدانته للممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين مع توقف محادثات السلام.

وقال عباس "قبل أسبوع فقط قام عدد من الحاخامات في إسرائيل وأعلنوا إعلانا واضحا مطالبين حكومتهم بتسميم المياه لقتل الفلسطينيين ... أليس هذا تحريضاً واضحا للقتل الجماعي للشعب الفلسطيني؟"

وقال البيان الإسرائيلي إن عباس "كشف وجهه الحقيقي في بروكسل" وأضاف أنه "برفضه لقاء الرئيس الإسرائيلي و (لقاء) نتنياهو لإجراء مفاوضات مباشرة ومن خلال نشر افتراء دموي في البرلمان الأوروبي فإن زعم (عباس) بأن يده ممدودة بالسلام زعم زائف."

وأدلى عباس بهذا التصريح في وقت يقوم فيه الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين بزيارة إلى بروكسل. وقال مكتب ريفلين إن عباس رفض اقتراحا أوروبيا بلقاء يجمعهما في بروكسل. وقال متحدث باسم عباس إن أي اجتماع مثل هذا يتطلب المزيد من التحضيرات.

وانهارت محادثات السلام الإسرائيلية - الفلسطينية في 2014.   يتبع