المكسيك تتمسك بمدربها رغم الخسارة بسباعية أمام تشيلي

Thu Jun 23, 2016 8:00pm GMT
 

مكسيكو سيتي 23 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - نجا خوان كارلوس اوسوريو مدرب المكسيك من صدمة الخسارة 7-صفر أمام تشيلي حاملة لقب كأس كوبا أمريكا لكرة القدم بعد تأكيد الاتحاد المحلي للعبة استمرار في منصبه اليوم الخميس.

وتلقت المكسيك -التي كانت من بين المرشحين للفوز باللقب وتعول على دعم جماهيري هائل في البطولة المقامة بالولايات المتحدة- خسارة ثقيلة أمام تشيلي في دور الثمانية في سانتا كلارا في كاليفورنيا قبل أيام.

وقال جويرمو كانتو الأمين العام للاتحاد المكسيكي في مؤتمر صحفي إن رحيل اوسوريو ليس خيارا جيدا وأن المدرب الكولومبي سيستمر في محاولة قيادة المكسيك إلى كأس العالم 2018 في روسيا وهو الهدف الذي تولى من أجله المهمة في أكتوبر تشرين الأول الماضي.

ووصفت وسائل إعلام الخسارة من تشيلي بأنها الأقسى في تاريخ الكرة المكسيكية والتي أنهت مسيرة المنتخب المكسيكي التي دامت على مدار 22 مباراة بدون هزيمة.

وفاز اوسوريو في تسع مباريات خلال مسيرته مع المكسيك التي شملت 11 مباراة مقابل التعادل في لقاء واحد والهزيمة أمام تشيلي.

وتلتقي تشيلي مع الأرجنتين في نهائي البطولة يوم الأحد المقبل. (إعداد أحمد الخشاب للنشرة العربية- تحرير احمد عبد اللطيف)