منظمون: نجاح باهر لكوبا أمريكا المئوية لكن من الصعب التكرار

Sat Jun 25, 2016 9:45am GMT
 

من لاري فاين

نيويورك 25 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أعلن منظمو النسخة المئوية من كأس كوبا أمريكا لكرة القدم المقامة في الولايات المتحدة الليلة الماضية أن البطولة التي تدخل مراحلها الختامية حققت نجاحا باهرا لكنهم أوضحوا أنهم لا يستطيعون الالتزام بتنظيمها بصورة منتظمة مستقبلا.

وتقام النسخة المئوية لأقدم بطولة دولية لكرة القدم بالتعاون بين ثلاثة أطراف هي اتحاد أمريكا الجنوبية واتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي والاتحاد الأمريكي لكرة القدم.

وقال أليخاندرو دومينجيز رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية للصحفيين في مؤتمر صحفي في مانهاتن عبر مترجم "نجحنا في جمع الأمريكيتين بأكملهما سويا."

وأضاف أن البطولة "شهدت التزاما بقواعد اللعب النظيف وقدمت مباريات جيدة بمعدل ثلاثة أهداف في المباراة الواحدة وكشفت عن سلوك جيد للغاية من جانب الجمهور... في تكامل حضاري وثقافي يدل على التعايش واحترام الآخر."

وأشار سونيل جولاتي رئيس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم ورئيس اللجنة المحلية المنظمة للبطولة بفخر إلى الجماهير الغفيرة التي توافدت على البطولة بمعدل 46 ألف مشجع للمباراة الواحدة أي ما يقرب إجمالا من 1.5 مليون.

وقال "قلت في البداية أننا بالأساس نتوقع 30 ألف مشجع في المباراة الواحدة. وإذا وصلنا إلى 35 ألفا سيكون رائعا. وقلت إن 40 ألفا سيتجاوز كل التوقعات وبالطبع وصلنا إلى معدلات هائلة."

وقال دومينجيز "بكل المقاييس نجحت البطولة" مؤكدا انفتاحه على أي أفكار جديدة بشأن التعاون مستقبلا.

وقال فيكتور مونتالياني رئيس اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي "نحن منفتحون على أي مناقشات تهدف للمضي قدما رغم أننا لم نتمكن من الجلوس فعليا والتحدث بشأن هذا الأمر."   يتبع