الذهب يعزز مكاسبه مع زيادة الإقبال عليه كملاذ آمن بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

Mon Jun 27, 2016 8:11am GMT
 

بنجالور (الهند) 27 يونيو حزيران (رويترز) - ارتفع الذهب اليوم الاثنين مقتربا من أعلى مستوى في أكثر من عامين والذي سجله في الجلسة السابقة مع لجوء المستثمرين للمعدن النفيس كملاذ آمن في ظل حالة الضبابية الاقتصادية والسياسية الناتجة عن تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي.

وقفز الذهب 4.8 بالمئة يوم الجمعة محققا أكبر صعود يومي منذ يناير كانون الثاني 2009 بعد أن تسبب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في موجة بيع للأصول التي تنطوي على مخاطر بداية من السلع الأولية الصناعية ووصولا إلى الأسهم والجنيه الاسترليني. واستمرت تقلبات الجنيه والأسهم الآسيوية اليوم.

وقال وزير المالية البريطاني جورج أوزبورن إن تصويت بريطانيا لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي سيؤدي على الأرجح إلى مزيد من التقلبات في الأسواق المالية ولكنه أضاف أن الاقتصاد قوي بالدرجة التي تسمح له بمواجهة التحديات المقبلة.

وصعد الذهب في المعاملات الفورية 1.5 بالمئة إلى 1335.30 دولار للأوقية (الأونصة) وبحلول الساعة 0645 بتوقيت جرينتش جرى تداوله بسعر 1326.61 دولار للأوقية بزيادة 0.9 بالمئة. وزاد الذهب بنحو ثمانية بالمئة يوم الجمعة ليصل إلى 1358.20 دولار للأوقية وهو أعلى مستوى منذ مارس آذار 2014.

وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم أغسطس آب 0.7 بالمئة إلى 1331.10 دولار للأوقية.

وقال بنك إتش.إس.بي.سي إنه يعتقد أن "الذهب قد يصل إلى 1400 دولار للأوقية بسبب السعي وراء الملاذ الآمن نتيجة للتصويت في استفتاء بريطانيا... ومن الممكن أيضا أن يجري تداول الذهب عند مستويات أعلى في المدى الأطول إذا أثار التصويت البريطاني مخاوف أوسع نطاقا في الاتحاد الأوروبي."

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى زادت الفضة في المعاملات الفورية 0.5 بالمئة إلى 17.78 دولار للأوقية بعدما بلغت أعلى مستوى لها منذ يناير كانون الثاني 2015 يوم الجمعة.

وارتفع البلاتين 0.6 بالمئة إلى 986.15 دولار للأوقية وصعد البلاديوم 0.7 بالمئة إلى 550.65 دولار للأوقية. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير إسلام يحيى)