أوروبا تصدر قرارا بشأن صفقة سوني ومايكل جاكسون في أول أغسطس

Mon Jun 27, 2016 11:57am GMT
 

بروكسل 27 يونيو حزيران (رويترز) - ستصدر سلطات مكافحة الاحتكار الأوروبية في الأول من أغسطس آب قرارها بشأن ما إذا كانت ستسمح لشركة سوني بشراء حصة نجم البوب الأمريكي الراحل مايكل جاكسون في مشروعهما الموسيقي المشترك في خطوة يقول منافسون كشركة وارنر بروس إنها ستمنح سوني هيمنة كبيرة للغاية على السوق.

وطلبت سوني يوم 24 يونيو حزيران الموافقة على الصفقة حسب إخطار على الموقع الإلكتروني للمفوضية الأوروبية. ويمكن للمفوضية المسؤولة عن تنفيذ قوانين المنافسة أن تجيز الصفقة دون قيد أو شرط أو أن تطلب امتيازات.

ويمكنها أيضا أن تفتح تحقيقا طويلا لمدة خمسة أشهر إذا كانت لديها مخاوف جدية بأن الصفقة قد تضر مستهلكين أو منافسين.

ووقعت سوني في مارس آذار اتفاقا تشتري بموجبه حصة جاكسون في شركة سوني إيه.تي.في وهي أكبر شركة تسجيلات على مستوى العالم وتملك حقوق معظم أغاني فريق (البيتلز) وأغاني لفريق (ذا رولينج ستونز) وتايلور سويفت وفاريل وليامز وكاني ويست.

وقال مصدر مطلع لرويترز إن شركة وارنر بروس عبرت عن قلقها للمفوضية كما عبرت مجموعة ضغط تمثل شركات مستقلة وجمعيات تجارية وطنية عن قلقها أيضا.

(إعداد محمد الشريف للنشرة العربية - تحرير سها جادو)