باكستان تقول إنها اعتقلت ثلاثة على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية

Mon Jun 27, 2016 2:40pm GMT
 

لاهور (باكستان) 27 يونيو حزيران (رويترز) - قالت السلطات الباكستانية اليوم الاثنين إن شرطة مكافحة الإرهاب أغارت على مبنى في مدينة لاهور في شرق باكستان أمس الأحد واعتقلت ثلاثة رجال على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية.

وجاءت الغارة في الوقت الذي قالت فيه الشرطة إن جماعة عسكر جنجوي السنية المتشددة كانت تسعى لإقامة علاقات مع تنظيم الدولة الإسلامية قبل مقتل زعيمها مالك إسحق في يوليو تموز الماضي.

وقالت إدارة مكافحة الإرهاب في لاهور في بيان إن أفرادها صادروا 1.5 كيلوجرام من المتفجرات وأجهزة تفجير إلى جانب اعتقال الرجال الثلاثة.

وحددت الإدارة أسماء المعتقلين لكنها لم توضح صلتهم بتنظيم الدولة الإسلامية.

وقال مسؤولان أمنيان بارزان لرويترز إن تنظيم الدولة الإسلامية واسحق زعيم جماعة عسكر جنجوي كانا على اتصال منذ عام 2014 ويسعيان لتأسيس موطئ قدم لعمليات التنظيم في باكستان.

وقال مسؤول بارز من الشرطة في لاهور إن اسحق "كان جادا في إقامة علاقة عمل مع تنظيم الدولة الإسلامية بسبب برنامجه المناهض للشيعة."

وقال المسؤولان إن التعاون الوليد توقف عندما قتلت السلطات الباكستانية اسحق في يوليو تموز 2015 مع ابنيه ونائبه.

وينفي المسؤولون الباكستانيون بشكل عام أن يكون تنظيم الدولة الإسلامية قد حظي بموطئ قدم في البلاد رغم تواتر تقارير بين الحين والآخر عن اعتقالات أو قتل لأشخاص مرتبطين بالتنظيم.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)