استقالة هودجسون مدرب انجلترا بعد الخروج من بطولة اوروبا 2016

Tue Jun 28, 2016 1:48am GMT
 

من جون جيدي

نيس (فرنسا) 28 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - انتهى عهد روي هودجسون مدرب انجلترا الذي استمر لأربع سنوات بشكل سيء بعد هزيمة مفاجئة 2-1 أمام ايسلندا الصغيرة في دور الستة عشر لبطولة اوروبا لكرة القدم 2016 يوم الاثنين.

ولم يهدر هودجسون (68 عاما) الكثير من الوقت في إعلان ترك منصبه في نهاية عقده عندما قرأ بيانا أعد مسبقا في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة.

وقال هودجسون الذي حل محل الايطالي فابيو كابيلو "خرجنا من بطولة اوروبا ولذا حان الوقت لأن يأتي شخص آخر ليشرف على تطوير هذه المجموعة المليئة بالمواهب."

وأضاف "كان تعاقدي حتى نهاية البطولة. كنت أحب البقاء لعامين آخرين لكن حان الوقت لأن يتولى شخص آخر مسؤولية هذه المجموعة من اللاعبين."

كما سيرحل الطاقم التدريبي المكون من جاري نيفيل وراي لوينجتون الذي جلس بجوار هودجسون في المؤتمر الصحفي.

وتولى هودجسون كثير الترحال تدريب انجلترا عقب مسيرة تدريبية أغلبها مع أندية في انجلترا والدول الاسكندنافية كما سبق له تدريب منتخب سويسرا. ورشحت وسائل الاعلام هاري ريدناب لتولي المسؤولية خلفا لكابيلو لكن الاتحاد الانجليزي لكرة القدم تجاهله.

وكان لهودجسون سجل جيد في التصفيات إذ حققت انجلترا عشرة انتصارات في عشر مباريات في مجموعتها لتتأهل إلى بطولة اوروبا 2016 لكنه انتصر فقط في ثلاث من 11 مباراة في البطولات الكبيرة.

وبلغت انجلترا دور الثمانية في بطولة اوروبا 2012 وخسرت أمام ايطاليا بركلات الترجيح قبل مسيرة سيئة في كأس العالم 2014 حيث خرجت من الدور الأول بدون أن تفوز بأي مباراة.   يتبع