منظمة الصحة العالمية تعين خبير صحة سابق لرئاسة وحدة طوارئ جديدة

Tue Jun 28, 2016 2:05pm GMT
 

لندن 28 يونيو حزيران (رويترز) - عينت منظمة الصحة العالمية خبيرا في الصحة العامة لديه خبرة بمناطق الاضطرابات في الشرق الأوسط رئيسا لوحدة طوارئ صحية تم تأسيسها بعد انتقادات حادة للمنظمة التابعة للأمم المتحدة على خلفية استجابتها لتفشي الإيبولا في غرب أفريقيا.

وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان إن بيتر سلامة - وهو عالم أوبئة أسترالي يشغل حاليا منصب المدير الإقليمي لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - سيتولى منصبه الشهر المقبل.

وتم تأسيس برنامج الطوارئ الصحية بعد أن اتهمت منظمة الصحة العالمية "بالفشل الفاضح" في تعاملها مع أزمة الإيبولا التي راح ضحيتها أكثر من 11 ألف شخص جراء تفشي المرض الفيروسي في غينيا وسيراليون وليبيريا.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن الهدف من الوحدة الجديدة هو توفير دعم سريع لأي دولة أو مجتمع يواجه طوارئ صحية سواء كانت ناتجة عن انتشار مرض أو كارثة أو صراع.

وكان فريق من المتخصصين في مجال الصحة قد قال العام الماضي إن وباء الإيبولا تسبب في "معاناة إنسانية هائلة وخوف وفوضى" وهو ما لم يكن له رادع بشكل كبير من قبل قيادة منظمة الصحة العالمية. (إعداد محمود سلامة للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)