رئيسة تايوان تقول إنها تريد الحفاظ على الاتصالات مع الصين

Wed Jun 29, 2016 7:12am GMT
 

أسونسيون 29 يونيو حزيران (رويترز) - قالت الرئيسة التايوانية تساي إينج وين إن الحكومة ستواصل البحث عن سبل للحفاظ على الحوار مع الصين بعد أن قالت بكين إنها أوقفت آلية تواصل منتظمة مع تايبه.

وتعتبر الصين الجزيرة المتمتعة بالحكم الذاتي إقليما منشقا عنها وتشعر بالشك العميق تجاه تساي التي تولت السلطة الشهر الماضي لأن بكين تشتبه في أنها ستسعى للاستقلال رسميا.

وتقول تساي التي تتزعم الحزب الديمقراطي التقدمي المؤيد للاستقلال إنها تريد الحفاظ على الوضع الراهن وإنها ملتزمة بضمان السلام.

لكن الصين تصر على ضرورة أن تعترف تساي بمعاهدة تسمى "توافق 1992" والتي أبرمت بين الشيوعيين الصينيين والقوميين الذين كانوا يحكمون تايوان آنذاك واتفق الجانبان بموجبها على أنه لا توجد سوى صين واحدة ولكل طرف تفسيره الخاص لما يعنيه ذلك.

وقالت الصين يوم السبت إنها أوقفت آلية التواصل الاعتيادية بين الجانبين لأن حكومة تايوان الجديدة لم تعترف بهذا المبدأ.

وقالت تساي للصحفيين خلال زيارة لباراجواي وهي الحليف الدبلوماسي الوحيد لتايوان في أمريكا الجنوبية "بغض النظر عن الحزب الحاكم في تايوان فسيظل لدينا هدف واحد مشترك وهو الحفاظ على السلام والاستقرار في مضيق تايوان."

وقالت عبر مترجم "سنواصل الحوار مع بر الصين الرئيسي حتى رغم أن قنوات التفاوض الرسمية مسدودة على الأرجح في الوقت الحالي. لا تزال هناك خيارات أخرى للتواصل والحوار." (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)