مقدمة 2-مقاتلو الدولة الإسلامية يصدون هجوم معارضين سوريين على منطقة حدودية

Wed Jun 29, 2016 6:03pm GMT
 

(لإضافة تعليق متحدث عسكري أمريكي والمرصد السوري وتصريح لجيش سوريا الجديد وتفاصيل)

من سليمان الخالدي وتوم بيري

عمان/بيروت 29 يونيو حزيران (رويترز) - قال مصدران من المعارضة إن قوات تابعة للمعارضة السورية اضطرت اليوم الأربعاء للتقهقر من مشارف بلدة يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية قرب الحدود مع العراق ومن قاعدة جوية قريبة بعد هجوم مضاد شنه مقاتلو التنظيم.

وشن جيش سوريا الجديد المدعوم من الولايات المتحدة الهجوم أمس الثلاثاء بهدف استعادة بلدة البوكمال من تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال أحد المصدرين إن مقاتلي التنظيم المتشدد طوقوا المعارضين في كمين مفاجئ وإن المعارضين تكبدوا خسائر جسيمة وصادر المتشددون أسلحتهم.

وأضاف "الأنباء ليست طيبة. يمكنني القول إن قواتنا محاصرة وتكبدت خسائر كبيرة وأسر العديد من مقاتلينا.. حتى الأسلحة أخذت."

وأكد مزاحم السلوم المتحدث باسم جيش سوريا الجديد تقهقر مقاتليه وقال إنهم انسحبوا لمناطق صحراوية وأعلن نهاية المرحلة الأولى من الحملة.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات جيش سوريا الجديد طردت تماما من محافظة دير الزور حيث توجد البوكمال.

وقال السلوم إن بعض المقاتلين عادوا لقاعدتهم في التنف وهي بلدة سورية إلى الجنوب الغربي من البوكمال على الحدود العراقية.   يتبع