تركيا: أدلة تشير لتورط الدولة الإسلامية في هجوم اسطنبول

Thu Jun 30, 2016 12:19pm GMT
 

من حميرة باموق ودارين باتلر

اسطنبول 30 يونيو حزيران (رويترز) - قال وزير الداخلية التركي إفكان آلا اليوم الخميس إن الأدلة التي جمعت حتى الآن تشير إلى تورط تنظيم الدولة الإسلامية في الهجوم الانتحاري الذي استهدف المطار الرئيسي في اسطنبول هذا الأسبوع.

وقال آلا إن عدد قتلى هجوم يوم الثلاثاء ارتفع إلى 43 شخصا بينهم 19 أجنبيا.

وفي وقت سابق قال مسؤول تركي إن المهاجمين الانتحاريين الثلاثة الذين نفذوا الهجوم أحدهم روسي والثاني من أوزبكستان والثالث من قرغيزستان.

واعتقلت الشرطة 13 شخصا من بينهم ثلاثة أجانب في مداهمات بأنحاء اسطنبول ذات صلة بالهجوم الذي استخدمت فيه الأسلحة النارية والقنابل. ويعتبر الهجوم الذي استهدف ثالث أزحم مطارات أوروبا هو الأكثر دموية في سلسلة هجمات في تركيا هذا العام.

وقال مسؤولان لرويترز إن فرق مكافحة الإرهاب بقيادة القوات الخاصة التابعة للشرطة نفذت 16 مداهمة بالتزامن في أنحاء المدينة.

وقالت صحيفة يني شفق التركية الموالية للحكومة إن المهاجمين كانوا من قرغيزستان وأوزبكستان وداغستان الواقعة جنوب روسيا من دون الإشارة إلى مصادرها. وتجاور داغستان الشيشان حيث خاضت موسكو حربين ضد الانفصاليين والمتشددين بعد سقوط الاتحاد السوفيتي في عام 1991.

ورفض الأمن في قرغيزستان التعليق فيما تعذر حتى الآن الوصول إلى مسؤول أمني في أوزبكستان للحصول على تعقيب.

وفتح ثلاثة مهاجمين النار أمام المطار يوم الثلاثاء قبل أن يفجر اثنان نفسيهما. وفجر الثالث عبوات ناسفة كان يحملها بمدخل المطار. وأصيب في الهجوم 239 شخصا.   يتبع