إعادة-اليمنيون يتفقون بالكويت على نقل لجنة التهدئة للسعودية والالتزام بوقف الأعمال القتالية

Thu Jun 30, 2016 2:54pm GMT
 

(للإرسال لمزيد من المشتركين)

من أحمد حجاجي

الكويت 30 يونيو حزيران (رويترز) - قال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد إن أطراف النزاع اليمني التي تخوض مفاوضات في الكويت اتفقت على نقل لجنة التهدئة والتواصل المعنية بمراقبة خرق وقف إطلاق النار إلى ظهران الجنوب بالسعودية والالتزام بوقف الأعمال القتالية خلال فترة توقف المفاوضات التي ستستمر حتى 15 يوليو تموز المقبل.

وقال ولد الشيخ في مؤتمر صحفي عقد بالكويت اليوم الخميس "التزم الطرفان بهذه البنود من خلال بيان التزامي وجه لمعالي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير خارجية دولة الكويت وكذلك لي أنا شخصيا كمبعوث خاص للأمين العام للأمم المتحدة."

وتشمل بنود الاتفاق "تجديد الالتزام باحترام أحكام وشروط وقف الأعمال القتالية وتعزيز آليتها تنفيذها."

وأشار إلى أن نقل لجنة التهدئة والتواصل إلى مكان قريب من ساحة العمليات يأتي بهدف "تعزيز احترام وقف العمليات القتالية."

كما يشمل الاتفاق أيضا "تيسير اتخاذ إجراءات عاجلة لضمان وصول المساعدات الإنسانية والمواد الأساسية دون أية عوائق... وتيسير الإفراج العاجل عن الأسرى والمعتقلين والمحتجزين."

بالإضافة إلى "الامتناع من جميع الأطراف عن القيام بأي فعل أو اتخاذ أي قرارات من شأنها أن تقوض فرص المشاورات والتوصل لاتفاقية."

واتفق الجانبان على العودة للكويت لاستئناف المفاوضات من جديد في 15 يوليو تموز المقبل "مع توصيات عملية من القيادات تبنى على ما تم بحثه في الأسابيع الماضية ووضعه وضع التنفيذ."   يتبع