السعودية "منزعجة وغاضبة" من مطالب بتعليق عضويتها في مجلس حقوق الإنسان

Thu Jun 30, 2016 9:00pm GMT
 

من لويس شاربونو

الأمم المتحدة 30 يونيو حزيران (رويترز) - قالت السعودية اليوم الخميس إنها "منزعجة وغاضبة" من دعوة منظمتي العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش لتعليق عضوية المملكة في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة حتى يتوقف التحالف الذي تقوده السعودية عن قتل المدنيين في اليمن.

وقالت المنظمتان إن السعودية لها "سجل مروع من الانتهاكات في اليمن في الوقت الذي تحظى فيه بعضوية مجلس حقوق الإنسان."

والسعودية الآن في العام الأخير من عضويتها التي تستمر ثلاث سنوات بمجلس حقوق الإنسان الذي يضم 47 بلدا.

وبدأ التحالف الذي تقوده السعودية حملة جوية في اليمن في مارس آذار 2015 في مواجهة الحوثيين حلفاء إيران.

وقالت البعثة السعودية في الأمم المتحدة في بيان "نشعر بانزعاج وغضب من بيان (منظمتي) العفو الدولية وهيومان رايتس ووتش الذي يتهم السعودية بشن هجمات غير قانونية في اليمن."

وأضافت البعثة "السعودية وحلفاؤها ملتزمون بالقانون الدولي في كل مراحل الحملة لإعادة حكومة اليمن الشرعية". وأشارت البعثة إلى أن الهدف الرئيسي للتحالف هو "حماية المدنيين".

وأضاف البيان "نأسف بشدة لمقتل أي مدني."

ويمكن لثلثي أعضاء الجمعية العامة (193 بلدا) تعليق عضوية أي بلد في مجلس حقوق الإنسان الموجود مقره في جنيف لاستمراره في ارتكاب انتهاكات جسيمة وممنهجة لحقوق الإنسان خلال فترة العضوية.   يتبع