الرئيس التشيكي يدعو للاستفتاء على البقاء في الاتحاد الأوروبي وحلف الأطلسي

Fri Jul 1, 2016 12:32pm GMT
 

براج أول يوليو تموز (رويترز) - دعا الرئيس التشيكي ميلوس زيمان اليوم الجمعة إلى استفتاء بشأن عضوية بلاده في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي في أعقاب التصويت في بريطانيا على مغادرة التكتل لكنه قال إنه يؤيد استمرار بلاده في عضوية الكيانين.

ولا يملك زيمان صلاحية الدعوة إلى الاستفتاء الذي يتطلب إجراؤه تعديلا دستوريا.

ونقلت الإذاعة التشيكية عن زيمان قوله في لقاء مع المواطنين في بلدة فيلكه مازيريتشي في شرق البلاد ليل الخميس "أختلف مع من يؤيدون الخروج من الاتحاد الأوروبي."

وأضاف زيمان الذي ينتمي إلى يسار الوسط "لكنني سأفعل كل ما بوسعي لإجراء استفتاء يمكنهم من التعبير عن أنفسهم. وهذا ينطبق على حلف شمال الأطلسي أيضا."

ويواجه الاتحاد الأوروبي صعوبات لاحتواء التداعيات السياسية والاقتصادية لقرار بريطانيا في الأسبوع الماضي الانسحاب من الاتحاد.

وانخفضت نسبة الرضا عن عضوية الاتحاد إلى 25 في المئة بعد أن كانت 32 في العام الماضي وفق استطلاع للرأي أجراه معهد سي.في.في. إم) في أبريل نيسان.

وأثارت طريقة تعامل الاتحاد مع مسألة المهاجرين العام الماضي غضب الناخبين في شرق أوروبا حيث رفضت الكثير من الحكومات حصص المهاجرين التي حددتها المفوضية الأوروبية.

ويستلزم أي استفتاء في البلاد على الخروج من الاتحاد الأوروبي تعديلا دستوريا يجب أن يحصل على موافقة 60 في المئة من النواب.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)