سياسيون ألمان يدعون لإدخال تحسينات على الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا

Sun Jul 3, 2016 5:14pm GMT
 

برلين 3 يوليو تموز (رويترز) - دعا سياسيون ألمان بارزون لإدخال تحسينات على أداء الاتحاد الأوروبي بعد أكثر من أسبوع على تصويت البريطانيين لصالح انسحاب بلادهم من التكتل.

وصوت 52 بالمئة من البريطانيين مقابل 48 لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء الذي أجري يوم 23 يونيو حزيران وهو القرار الذي كبد الأسواق المالية العالمية خسائر كبيرة وأثار مخاوف بشأن مستقبل الاتحاد.

وقال وزير المالية الألماني فولفجانج شيوبله إن الأطر الزمنية التي اعتاد الاتحاد الأوروبي العمل ضمنها طويلة جدا مشيرا إلى أن السياسيين هناك استغرقوا وقتا طويلا لاتخاذ قرارات بشأن أزمة المهاجرين العام الماضي.

وحث شيوبله الدول الأعضاء في الاتحاد على التحلي بالواقعية واتباع نهج يعتمد على التعاون بين الحكومات لحل المشاكل كلما كان ذلك ممكنا.

وقال شيوبله في مقابلة مع صحيفة فيلت ام سونتاج "ستدركون قريبا ما إذا كانت المفوضية لا تدير شيئا أو إذا كنا تعثرنا في المجلس (الأوروبي). سيحدث هذا عندما تتحمل الحكومات مسؤولية."

وأضاف أن إصلاح المؤسسات الأوروبية أو تغيير المعاهدات الأوروبية سيستغرق وقتا طويلا جدا ونفى أن يكون يدعو لتقليص سلطات المفوضية الأوروبية.

وكتب مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي وهو ألماني في مقال بعدد الاثنين من صحيفة فرانكفورتر الجماينه تسايتونج إنه يجب أن تتحول المفوضية إلى "حكومة أوروبية حقيقية" تخضع لرقابة برلمانية من البرلمان الأوروبي وغرفة ثانية تتشكل من ممثلين للدول الأعضاء. (إعداد محمود رضا مراد للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)