كيري يعرض مساعدة مكتب التحقيقات الاتحادي بنجلادش في التحقيقات في هجوم داكا

Mon Jul 4, 2016 5:39am GMT
 

داكا 4 يوليو تموز (رويترز) - عرض جون كيري وزير الخارجية الأمريكي مساعدة رئيسة وزراء بنجلادش الشيخة حسينة في التحقيق الجاري بشأن مدبري قتل 20 شخصا في مطعم بداكا وذلك في الوقت الذي قامت فيه الشرطة ببحث كيفية تحول المهاجمين الشبان والأثرياء والمتعلمين إلى التطرف.

وقالت الشرطة إن كل المسلحين الإسلاميين الستة قُتلوا في الهجوم الذي وقع يوم الجمعة والذي لم يسبق له مثيل في بنجلادش من حيث حجمه ووحشيته من مواطني بنجلادش مما جعل السلطات في حالة تشوش بسبب انتشار الفكر المتطرف على ما يبدو في بلد كان يعد حتى الفترة الأخيرة دولة ديمقراطية علمانية مستقرة نسبيا.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم ونشر صورا لخمسة مقاتلين علت الابتسامات وجوهم أمام علم أسود قال إنهم شاركوا في الهجوم.

ورفض وزير الداخلية أسد الزمان خان هذه الإدعاءات وأنحى باللوم على جماعة المجاهدين في بنجلادش وهي جماعة محلية متشددة تقول إنها تمثل تنظيم الدولة الإسلامية ولكن لا توجد علاقة مؤكدة معه.

وتحدث كيري هاتفيا مع حسينة وعرض عليها مساعدة مكتب التحقيقات الاتحادي في التحقيق .

وقال جون كيربي المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية في بيان إن "الوزير كيري شجع حكومة بنجلادش على إجراء تحقيقها وفقا لأعلى المعايير الدولية وعرض تقديم مساعدة فورية من هيئات إنفاذ القانون الأمريكية ومن بينها مكتب التحقيقات الاتحادي."

وألقى خان خلال مقابلة مع رويترز باللوم في الهجوم على متشددين محليين ارتكبوا موجة من جرائم قتل أفراد أقليات خلال السنة والنصف الأخيرة . وأضاف إن ثلاثة من المهاجمين الستة كانوا مختفين منذ ستة أشهر.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)