أمريكا تحتفل بالرابع من يوليو وسط إجراءات أمن مشددة ومخاوف من الإرهاب والعنف

Mon Jul 4, 2016 1:09pm GMT
 

من باربرا جولدبرج

نيويورك 4 يوليو تموز (رويترز) - تحتفل الولايات المتحدة بالرابع من يوليو تموز اليوم الاثنين بمواكب ومسابقات وتناول النقانق والألعاب النارية وسط إجراءات أمنية مشددة جراء مخاوف من عمليات إرهابية في نيويورك وأحداث العنف المألوفة منذ عهد طويل في شيكاجو.

وسيحتفل ملايين الأمريكيين بالاستقلال عن بريطانيا بصخب في حفل يحييه أسطورة موسيقى الريف ويلي نلسون أمام 10 آلاف شخص في مضمار للسباق في أوستن بتكساس وبوقار عند تلاوة ممثلين يرتدون أزياء من العصر الاستعماري إعلان الاستقلال في مكتبة الأرشيف الوطني في واشنطن.

وقال مفوض الشرطة بيل براتون يوم الجمعة إنه بحلول الاحتفالات بعد أيام من الهجوم على مطار اسطنبول الدولي فإن دائرة شرطة نيويورك ستنشر كلابا بوليسية مدربة على استنشاق رائحة المتفجرات المربوطة حول الأجساد.

وسيزيد عدد القوت في دائرة شرطة نيويورك بنحو ألفي ضابط مع تخرجهم يوم الجمعة من أكاديمية الشرطة بالمدينة.

وقال براتون "لدينا القدرة دائما على توفير الكثير من الموارد في نيويورك وهذا سيكون عنوان اللعبة في التعامل مع التهديدات الإرهابية."

وقال إدي جونسون مدير الشرطة في شيكاجو إن دائرته ستنشر أكثر من خمسة آلاف شرطي إضافي في الدوريات في عطلة الأسبوع الطويلة التي تعتبر بشكل تقليدي الأكثر عنفا على مدار السنة. وشهدت شيكاجو ارتفاعا في جرائم القتل بالأسلحة النارية هذا العام.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية يوم الجمعة أن 24 شخصا تعرضوا لإطلاق نار خلال الأربع والعشرين ساعة السابقة وأن ثلاثة منهم لقوا حتفهم.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي)