نائبة عن حزب العمال البريطاني تعلن استعدادها للإطاحة بكوربين

Mon Jul 4, 2016 1:35pm GMT
 

لندن 4 يوليو تموز (رويترز) - هددت عضو مجلس العموم البريطاني أنجيلا إيجل زعيم حزب العمال البريطاني المعارض جيريمي كوربين بمنافسته على قيادة الحزب إذا لم يعد النظر في مواقفه مشيرة إلى أنها تملك التأييد الضروري والاستعداد للإقدام على هذه الخطوة.

ورفض كوربين الاستقالة على أثر تصويت بريطانيا على مغادرة الاتحاد الأوروبي على الرغم من إعلان الأغلبية الساحقة من المشرعين عن حزب العمال سحبهم الثقة في قيادته والاستقالات الجماعية من فريقه الخاص.

وقالت إيجل "أملك الدعم لإدارة وحل هذا المأزق وسأفعل هذا إذا لم يتخذ جيريمي موقفا قريبا."

واستقالت إيجل من منصبها كمتحدثة باسم الحزب لشؤون الأعمال في أعقاب التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي وهي اللاعبة الرئيسية في إطلاق إجراءات الطعن في قيادة كوربين.

وأضافت "مر أسبوع منذ خسارة جيريمي التصويت على سحب الثقة منه وهناك الكثير في أرجاء البلاد يطالبونه بتغيير موقفه."

وقال كوربين ذو الأصول الاشتراكية إنه ما زال يحظى بدعم الشريحة الشعبية في الحزب التي ستنتخبه قائدا في أي عملية طعن مشيرا إلى أن الاستقالة ستكون بمثابة الخيانة للدعم الهائل الذي أوصله إلى زعامة الحزب في سبتمبر أيلول.

ومن المفترض أن يحدد الصراع على السيطرة على حزب العمال بين مؤيدي كوربين اليساريين والعناصر الأكثر وسطية موقف الحزب في المفاوضات التي ستنسج العلاقات المستقبلية بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

ولإطلاق عملية إعادة انتخاب القيادة يحتاج أي منافس إلى تأييد 51 أو أكثر من المشرعين المنتخبين لتمثيل الحزب.

وأعلن كوربين أنه سيترشح ثانية في أي منافسة حزبية تهدف لتغييره. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)