العثور على 6 جثث مشوهة على ضفة نهر في عاصمة الكونجو

Mon Jul 4, 2016 4:46pm GMT
 

كينشاسا 4 يوليو تموز (رويترز) - قالت الأمم المتحدة اليوم الاثنين إنه تم العثور على جثث ستة شبان -تعرضوا لضرب مبرح- على حافة نهر في عاصمة جمهورية الكونجو الديمقراطية في مطلع الأسبوع وطالبت السلطات بالتحقيق في الواقعة.

وقال خوسيه ماريا أراناز مدير مكتب الأمم المتحدة المشترك لحقوق الإنسان في الكونجو لرويترز إن الجثث عثر عليها على ضفاف نهر ندجيلي في منطقة ليميت بالعاصمة كينشاسا.

وأضاف أراناز "نشعر بالقلق بعد العثور على ست جثث لشبان على ضفاف النهر ونقدم كل الدعم حتى يتسنى إجراء تحقيق شفاف على وجه السرعة لتبديد أي شائعات."

وجاء في تقرير أصدره مكتب الأمم المتحدة المشترك لحقوق الإنسان في الكونجو عام 2014 أن الشرطة أعدمت ما لا يقل عن تسعة رجال في عملية ضد عصابات في 2013-2014 وألقت بعض الجثث في نهر.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش ومقرها نيويورك إن 51 شخصا على الأقل قتلوا في العملية وإن بعض الجثث ألقيت في نهر الكونجو.

وتنفي السلطات الكونجولية أنها نفذت عمليات الإعدام أو ألقت بجثث في النهر. وأعلنت الحكومة الشهر الماضي عن حملة جديدة على عصابات الشوارع التي تشتهر بالعنف في كينشاسا والمعروفة باسم كولوناس.

وقال وزير الأمن في كينشاسا إيمانويل أكويتي لرويترز إن السلطات ستجري تحقيقا لكن ليس لديها بعد أي فرضيات لتفسير حالات القتل.

وقال شهود والشرطة المحلية إن الجثث عثر عليها صيادون صباح الأحد. وأضافوا أن الرجال في العشرينات ووجوههم ورقابهم منتفخة ومشوهة بشدة. (إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير مصطفى صالح)